تشكيل نادي "الدول المحظورة" يكسر قِرن البلطجة الأمريكية

أكد النائب في مجلس الشورى الاسلامي "محمد رضا ميرتاج الديني" على ضرورة تشكيل نادي "الدول المحظورة (من أمريكا)" وتشكيل لجنة برلمانية خاصة بهذا الخصوص، من أجل الحد من تأثير العقوبات الامريكية على اقتصاد الدول المحظورة وحذف عملة الدولار من المبادلات التجارية بين هذه الدول.

أكد النائب في مجلس الشورى الاسلامي محمد رضا ميرتاج الديني، في تصريح لمراسل وكالة مهر للأنباء، على ضرورة تشكيل لجنة خاصة لنادي الدول المحظورة (من أمريكا) في المجلس، قائلا: تشكيل هذه اللجنة قد تشكل احدى الاجراءات الهامة والملحوظة في المجلس.

وبالاشارة الى اهمية تعزيز العلاقات بين الدول التي تعاني من الحظر مثل ايران، قال: أن الولايات المتحدة تفرض الحظر على كل دولة لا تكون لها علاقات جيدة معها، وان تشكلت هذه اللجنة سوف يتم تعزيز العلاقات بين الدول المحظورة.

واعتبر ممثل اهالي مدينة تبريز أن تشكيل نادي الدول المحظورة (من قبل أمريكا)، يكسر قِرن البلطجة الأمريكية، متسائلا: لماذا تتمكن دولة ما من فرض الحظر على سائر الدول؟ مشددا على ضرورة البحث عن حلول لمنع أمريكا من فرض الحظر على باقي الدول وأن تشكيل هذا النادي يأتي ضمن هذا الإطار.

وتابع: بامكان الدول المحظورة أن تعزز علاقاتها الاقتصادية وأن تلغي عملة الدولار من مبادلاتها التجارية، ما يؤدي الى الحد من تأثير العقوبات الامريكية على اقتصاد هذه البلدان.

/انتهی/

رمز الخبر 1907334

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =