يجب على الإدارة الأمريكية المقبلة أن تعوض عن السياسات الخاطئة حيال إيران

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأربعاء، إن الإدارة الأمريكية المقبلة يجب أن تعوض عن السياسات الخاطئة التي انتهجتها الإدارة السابقة على مدى السنوات الأربع الماضية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس الجمهورية "حسن روحاني" اشار في حديث له اليوم الأربعاء خلال  اجتماع مجلس الوزراء في أسبوع ذكرى تأسيس قوات تعبئة المستضعفين "البسيج"، الى انتصار الشعب الايراني وفشل العدو في الحرب الاقتصادية.

واعرب الرئيس روحاني عن امله بان تقوم حكومة امريكا الجديد في اولى خطواتها بالتنديد بالسياسات دونالد ترامب وكذلك المبادرة بالتعويض عن سلوكه المتمثل في انتهاك حقوق الانسان ودعم الارهاب.

*فشل العدو فشلا ذريعا خلال الحقبة الترامبية

وتابع قائلا ان الحرب الاقتصادية اظهرت انتصار الشعب الايراني جليا وجسدت فشل العدو الذريع خلال الحقبة الترامبية مؤكدا ان ترامب ارتكب ابشع الجرائم في التاريخ ضد الشعوب و الحكومات.

ولفت الرئيس روحاني إلى ان الاسباب التي ادت الى فشل ترامب كانت تكمن في سياساته الخاطئة على الصعيد الخارجي الى جانب سياسات خاطئة انتهجها في مجال الصحة وكذلك نزعته العنصرية مما ادت هذه السياسات الى عدم الثقة به كونه يتحدث وبدلا عن يعمل به سرعان ما يغير سلوكه خلال تغريدة له على تويتر ليختار مسارا اخر، انه واصل نهج الشعبويين ونشكر الله على انهاء هذا الشر في امريكا و في المنطقة.

واضاف على الحكومة الامريكية القادمة أن تقوم بمبادرات كبيرة للتعويض عن الاخطاء السابقة وكل التصرفات التي شوهت صورة امريكا .

واستطرد قائلا اننا نأمل ان تستنكر الحكومة الامريكية القادمة في اولى خطواتها سياسات ترامب المتمثلة في انتهاك حقوق الانسان ودعم الارهاب تعويضا عن السياسات الخاطئة التي انتهجتها الادارة الامريكية السابقة خلال اربع سنوات.

*سياسة ايران تتمثل في الالتزام امام التزام الطرف الاخر

وشدد بالقول ان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية وكما اكدنا مرارا تتمثل في التعهد امام تعهد الطرف الاخر والمبادرة امام المبادرة وخفض التوتر امام خفض التوتر والاحترام المتبادل والتعهدات الدولية امام التزام الطرف الاخر بتعهداته الدولية.

*ايران وامريكا قادرتان على العودة الى ما قبل العشرين من يناير العام 2017 

واضاف في حال توفر هذه الارادة لدى المسؤولين الامريكان في الحكومة القادمة سيكون الحل سهلا للغاية وان ايران وامريكا قادرتان على اتخاذ القرار والاعلان عن العودة الى ظروف العشرين من يناير العام 2017  و هذا قد يكون سبيلا لتسوية الكثير من القضايا والمشاكل وتغيير الظروف الحالية بأكملها حيث يمكن  المضي قدما نحو المراحل القادمة في مختلف الاصعدة.

واوضح انه يمكن فك العقدة الرئيسية من خلال التحلي بالارادة واتخاذ القرار مؤكدا ان الشعب الايراني العظيم ومن خلال صموده يشهد اليوم ثمرة هذا الانجاز على الساحة الدولية.

وفي الختام اشاد رئيس الجمهورية بصمود الشعب الايراني  ومقاومته وقدم شكره لابناء الشعب وقال ان الشعب الايراني حقق اليوم الانتصار وسيكون منتصرا في المستقبل./انتهى/

رمز الخبر 1909648

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =