مجلس الافتاء الروسي يدين غتيال الشهيد فخري زادة

بعث رئيس مجلس الافتاء الروسي "الشيخ رافيل عيد الدين" برقية عزاء الى السفير الايراني في موسكو "كاظم جلالي"، عبر فيها عن ادانته لجريمة اغتيال رئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع الشهيد "محسن فخري زادة".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه كتب "الشيخ عين الدين" في برقيته : انني اقدم العزاء اصالة ونيابة عن الدائرة الدينية للمسلمين الروس ومجلس الافتاء في روسيا، الى الجمهورية الاسلامية الايرانية وشعبها على خلفية اغتيال احد العلماء البارزين المعاصرين، رئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع الايرانية.

واضاف: انا لله وانا اليه راجعون؛ اسأل الباري تعالى ان يتغمد روح الشهيد محسن فخري زادة برحمته الواسعة.

 يذكر ان ارهابيين مسلحين قاموا عصر الجمعة (27 تشرين الثاني / نوفمبر)، بنصب كمين في طريق السيارة الحاملة لرئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع، العالم البارز "محسن فخري زادة" في بولفار "مصطفى خميني" بمدينة آبسرد التابعة لمنطقة دماوند شرقی العاصمة طهران؛ في عملية ارهابية مسلحة ادت الى استشهاده. /انتهى/

رمز الخبر 1909783

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =