ندين ممارسات النظام السعودي القمعية وكبت الحريات وارهاب المواطنين والأبرياء

طالبت لجنة الدفاع عن حقوق الانسان في الجزيرة العربية، النظام السعودي بالافراج عن علماء الدين الاصلاحيين والمفكرين والاكادميين وأصحاب الرأي والنشطاء فوراً، والافراج عن جميع معتقلي الرأي والنشطاء والسياسيين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن لجنة الدفاع عن حقوق الانسان في الجزيرة العربية أصدرت بيانا يوم الاثنين طالبت النظام السعودي بالافراج عن علماء الدين الاصلاحيين والمفكرين والاكادميين وأصحاب الرأي والنشطاء فوراً، والافراج عن جميع معتقلي الرأي والنشطاء والسياسيين.

كما طالبت "المجتمع الدولي برفع الغطاء السياسي عن هذا النظام الدكتاتوري، وافساح المجال للمنظمات الحقوقية والانسانية لرفع الشكاوى والتقارير على ممارساته القمعية، وقتله للنشطاء، وتقديم المتهمين منهم للمحاكمة ومعاقبتهم على جرائمهم".              

وجاء في البيان: " تاتي هذه الاعتقالات من قبل نظام آل سعود في اطار قمع منسق لاستهداف علماء الدين في المنطقة الذين يقومون باداء دورهم الطبيعي في المجتمع من أداء صلاة الجماعة وتعليم الناس أحكام دينهم ،حيث أقدم النظام في تاريخ 11/11/2020 على اعتقال كل من عالم الدين الشيخ عباس السعيد من القطيف، وكذلك عالم الدين السيد خضر العوامي من القطيف وانتهك حرمات منزلهما، وقام بتخريب الاثاث ونشر الفوضى، من دون اظهار أي توضيح عن سبب الاعتقال".

ووصف البيان هذه الاساليب القمعية التي يمارسها النظام السعودي والاضطهاد ضد علماء الدين الاصلاحيين والمفكرين والاكادميين وأصحاب الرأي والنشطاء واعتقالهم بأنها "تكشف زيف ادعاءات محمد بن سلمان الاصلاحية، بل هي تكريس للهيمنة والتسلط ومنع الاصلاحات وتقييد الحريات وتكميه الأفواه، وتقييد الحريات الذي يكفله لهم القانون والدستور وحقوق الانسان".

وقالت: "إن لجنة الدفاع عن حقوق الانسان في الجزيرة العربية تدين هذه الممارسات القمعية، وكبت الحريات، وارهاب المواطنين والأبرياء، وتدين هذه الاعتقالات المستمرة والتعسفية، وتطالب النظام السعودي بالافراج عنهم فوراً، والافراج عن جميع معتقلي الرأي والنشطاء والسياسيين. ونطالب المجتمع الدولي برفع الغطاء السياسي عن هذا النظام الدكتاتوري، وافساح المجال للمنظمات الحقوقية والانسانية لرفع الشكاوى والتقارير على ممارساته القمعية، وقتله للنشطاء، وتقديم المتهمين منهم للمحاكمة ومعاقبتهم على جرائمهم"./انتهى/

رمز الخبر 1910025

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 15 =