جماعة علماء العراق تستنكر الاستفزازات الأمريكية الوقحة بحق الشخصيات الوطنية والجهادية

عدَّ رئيس جماعة علماء العراق الشيخ الدكتور خالد عبد الوهاب الملا، استهداف الأستاذ فالح الفياض رئيس هيئة الحشد الشعبي، محاولة لطعن الحشد الشعبي البطل والالتفاف على دوره البطولي في تحقيق الانتصار في معركة البطولة وملحمة الكرامة، التي تم فيها الانتصار الناجز على عصابات الارهاب والجريمة ممثلة بداعش.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه أضاف الملا خلال بيان الاستنكار الذي أصدره باسم جماعة علماء العراق التي يترأسها؛ أن الاستفزازات الامريكية الوقحة بحق الشخصيات الوطنية والجهادية محاولة مريضة لتمرير الاجندة المتغطرسة لامريكا، وتعكس صورتها المبتذلة في مرآة العلاقات الدولية والقوانين التي تحكمها.

كما أكد الملا أن هذه الاجراءات يجب أن تتبعها حملة وطنية وقانونية تستنكرها وتكشف عن التعدي الكبير الذي تقوم به الادارة الامريكية التي تجاوزت الخطوط الحمراء في تعاملها مع المجتمع الدولي، ما يستلزم الوقوف بوجهها وكبح جماحها، لافتاً الانتباه إلى أن العراقيين سيبقون موحدين ضد كل الجبروت والطغيان لإدارة ترامب مثلما كان لهم قصب السبق في وحدة الدم والمصير إبان الحرب على عصابات داعش التي هي صنيعة امريكية بامتياز، وأشار الملا إلى أن القرارات المتلاحقة التي تلاحق قادة الانتصار على داعش تفوح منها رائحة الثأر للعصابات الارهابية التي صنعتها المخابرات الامريكية، وسحقتها أقدام المجاهدين المضحين في الحشد الشعبي.

جماعة علماء العراق

المكتب الإعلامي

رمز الخبر 1910865

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =