مزاعم بومبيو المضحكة بشأن ايران ليست بالجديدة

صرح المتحدث باسم ممثلية ايران لدى الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، ان مزاعم وزير الخارجية الاميركي بشأن صلة طهران بتنظيم القاعدة الارهابي خاطئة ومثيرة للسخرية وهي ليست شيئا جديدا.

وفي حديثه لمجلة نيوزويك الاميركية وتعليقا على تصريحات وزير الخارجية الاميركية مايك بومبيو والتي زعم فيها وجود صلة بين طهران وتنظيم القاعدة الارهابي، قال "علي رضا مير يوسفي": ان هذه المزاعم الخاطئة والمثيرة للسخرية ليست شيئا جديدا بل انها تعزز هذه الحقيقة بأن ادارة ترامب تواصل بنحو يائس سياستها الفاشلة في التخويف من ايران.
وكان بومبيو قد ادعى في خطاب له بواشنطن وجود صلة بين ايران والقاعدة وحتى ادعى اكثر من ذلك بأن ايران ضالعة في هجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001.
وأكد مير يوسفي في هذه المقابلة ان ايران تمثل قلعة حصينة لمحاربة هكذا منظمات ارهابية، مضيفا ان أميركا وحلفاءها هم المسؤولون عن الظروف التي فسحت المجال لتنامي التنظيمات الارهابية في المنطقة.
وأضاف: انها حقيقة واضحة تماما بأن ايران عدو للتنظيمات الارهابية المتطرفة وأن مؤسس القاعدة والعديد من انصاره هم من اقرب حلفاء اميركا في الشرق الاوسط.. وغني عن القول بأن المسؤولين الاميركان اعترفوا مرارا بدورهم في تشكيل الجماعات المتطرفة بالمنطقة بما فيها القاعدة.

/انتهى/

رمز الخبر 1910943

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =