عندما لايتم رفع الحظر يجب الا ننفذ البروتوكول الاضافي"خطوة بخطوة"

أكد النائب الاول لرئيس مجلس الشورى الاسلامي، ان وقت "اجراء مقابل اجراء" قد حان بالنسبة للدول الغربية لتنفيذ تعهداتها في الاتفاق النووي.

أفادت وكالة مهر للأنباء ان النائب الاول لرئيس مجلس الشورى الاسلامي  "اميرحسين قاضي زادة هاشمي" قال بموجب قانون مجلس الشورى الاسلامي، عندما لا يتم رفع الحظر، يجب ألا ننفذ البروتوكول الإضافي، والمقصود من الحظر، هو الحظر المالي والمصرفي والنفطي وما إلى ذلك.

واضاف لقد انتهت فترة عمل الجمهورية الإسلامية الإيرانية تجاه تصریحات الغربيين ووعودهم، ولم يعد الوقت مناسبًا لهم للتحدث واعطاء الوعود والتواقيع، ومن جهتنا ننفذ تعهداتنا.

وصرح النائب الاول لرئيس البرلمان الايراني اليوم هو الوقت المناسب للقیام باجراء مقابل اجراء، خطوة بخطوة والوفاء بالالتزامات.

ومضى قائلا في الوضع الحالي، عندما يفي الجانب الغربي بالتزاماته ويلغي الحظر، فإننا سنفي أيضًا بالالتزامات التي قبلناها في الاتفاق النووي.

واضاف قاضي زادة هاشمي: اميركا تقول أن القيود المفروضة على الدبلوماسيين الإيرانيين قد تم رفعها، وهو ليس اجراء خاص، وانما يتيح لدبلوماسيينا أن يكونوا قادرين على رؤية أربعة شوارع ولا شيء آخر.

واختتم قائلا كما أكدنا، وفقًا للقانون، عندما لا يتم رفع الحظر، يجب ألا نستمر في الوفاء بالتزاماتنا وتنفيذ البروتوكول الإضافي.

/انتهى/

رمز الخبر 1912059

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =