تخت روانجي: أنفي أي ضلوع في الهجوم على القواعد الأمريكية في العراق

أدان مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة بشدة الضربات الجوية الأمريكية على القوات العراقية ، رافضًا أي تورط إيراني في الهجمات الأخيرة على القواعد الأمريكية في العراق.

وأفادت وکالة مهر للأنباء أنه نفى مجيد تخت روانجي ، مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة ، أي تورط إيراني في الهجمات الأخيرة على القواعد الأمريكية في العراق ، ووصف الضربات الجوية الأمريكية على القوات العراقية بأنها انتهاك للقانون الدولي.

وقال المندوب الدائم في رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئیس مجلس الامن أنطونيو غوتيريش، ردا على ادعاء البعثة الأمريكية بأنها أسندت هجوما على قواعدها في العراق إلى القوات المدعومة من إيران قال أنه حاول المندوب الامریکي الدائم لدی الامم المتحدة أن یتهم ایران بدعم ما یسمی بالجماعات المسلحة غیر الحکومیة في العراق ویرفض هذا الادعاء بشکل قاطع کالماضي.

وأضاف تخت روانجي: "إن جمهورية إيران الإسلامية لم تشارك، بشكل مباشر أو غير مباشر، في هجوم مسلح من قبل أي فرد أو مجموعة ضد الولايات المتحدة في العراق. وعليه فإننا نرفض أي ادعاء بأن إيران شاركت صراحة أو ضمنا في هجوم على القوات الأمريكية في العراق. ومثل هذا الادعاء لا أساس له على الإطلاق ، وليس له أي شرعية قانونية وغير صالح.

واضاف أن "الجمهورية الإسلامية تدين الهجوم العسكري غير المشروع للقوات الأمريكية على القوات العراقية على الحدود السورية العراقية في 25 شباط / فبراير 2021".

وجاء في نص رسالته: "إن مثل هذه الافعال الخطيرة والتي تبرر على أساس تفسير خاطئ للمادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة، هي انتهاك لسيادة دول المنطقة ورمز واضح للانتهاك للقانون الدولي وميثاق الامم المتحدة ". وأضاف أن "هذا أدى إلى تفاقم الوضع المتوتر في المنطقة ، ومن الناحية العملية ، لا يخدم سوى المصالح الخبيثة للجماعات الإرهابية في هذه البلدان ، والتي يجب وقفها".

جدير بالذكر أن مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة طلب تسجيل هذه الرسالة كوثيقة من وثائق مجلس الأمن لهذه المنظمة.

/انتهی/

رمز الخبر 1912712

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =