ائتلاف 14 فبراير: رحيل العميد "محمد حجازي" خسارة فادحة للمستضعفين في العالم

عزى ائتلاف 14 فبراير بوفاة العميد المجاهد السيّد محمد حجازي واعتبر رحيله خسارة مؤلمة وموجعة لمحور المقاومة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أصدر ائتلاف 14 فبراير تعزية بمناسبة وفاة العميد السيد "محمد حجازي" لسماحة الإمام القائد الخامنئي «دام ظلّه الوارف» وللحاج المجاهد العميد إسماعيل قاآني «قائد قوّة القدس»، وللجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة قيادة وشعبًا.

نص البيان في مايلي:

بسم الله الرحمن الرحيم

بحزن بالغ وألم عميق تلقّينا مساء اليوم الأحد 18 أبريل الجاري نبأ رحيل الحاج المجاهد العميد السيّد محمد حجازي «نائب قائد قوّة القدس» في حرس الثورة الإسلاميّة، وذلك إثر تعرّضه لنوبة قلبيّة مفاجئة.

لقد أفنى الراحل الكبير حياتهُ في خدمة الإسلام والمسلمين، والدفاعِ عن الشعوب المستضعفة في كافة أصقاع الأرض، وكان خير ناصرٍ لقضيّة الأمّة المركزيّة «القدس الشريف» ومدافعًا حقيقيًّا عنها، فشكّل رحيلهُ خسارة مؤلمة وموجعة لمحور المقاومة، وما يهوّن الخطب هم الرجال الذين صقلهم ليرفعوا راية الحقّ من بعدهِ عالية خفاقة.

إنّنا في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير نرفعُ أحرّ التعازي لسماحة الإمام القائد الخامنئي «دام ظلّه الوارف» وللحاج المجاهد العميد إسماعيل قاآني «قائد قوّة القدس»، وللجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة قيادة وشعبًا، بهذا المصاب الجلل، سائلين المولى جلّ في علاه أن يتغمّد الفقيد بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته.

إنّا لله وإنّا إليه راجعون

ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير

/انتهى/

رمز الخبر 1913733

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =