سوريا لن تتوانى عن ممارسة حقها بالدفاع عن أرضها وشعبها وسيادتها بكافة الطرق

تدعو وزارة الخارجية السورية إلى إدانة الأعمال العدوانية الأميركية والتركية والاسرائيلية، وتؤكد أن دمشق لن تسمح للمعتدين والإرهابيين بتدمير سوريا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزارة الخارجية السورية تدعو إلى إدانة الأعمال العدوانية الأميركية والتركية والاسرائيلية، وتؤكد أن دمشق لن تسمح للمعتدين والإرهابيين بتدمير سوريا.

ودعا مصدر في وزارة الخارجية السورية الأمم المتحدة ومجلس الأمن لإدانة العدوان الإسرائيلي على محيط دمشق أمس. وقال إن دمشق تدعو أيضاً الأمم المتحدة لإدانة الأعمال العدوانية الأميركية والتركية. 
 
وأكد المصدر أن "دمشق لن تسمح للمعتدين والإرهابيين بتدمير سوريا، ولن تتوانى عن ممارسة حقها بالدفاع عن أرضها وشعبها وسيادتها بكافة الطرق".

ويأتي ذلك بعدما أفادت وكالة "سانا" الرسمية السورية بجرح 4 جنود سوريين، ووقوع بعض الخسائر المادية نتيجة الاعتداء الإسرائيلي على الضمير في ريف دمشق.

وقالت الوكالة إن "الدفاعات الجوية في الجيس السوري تصدّت فجر اليوم الخميس لعدوان إسرائيلي بالصواريخ في محيط دمشق، وأسقطت معظم الصواريخ المعادية".

في المقابل، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيليّ أنه رصد إطلاق صاروخ أرض-جو من سوريا سقط في منطقة النقب جنوب فلسطين المحتلة.

/انتهى/

رمز الخبر 1913833

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 11 =