البرنامج النووي الإيراني سيستمر في مواجهة القوة الكاملة لذراع الموساد

لمّح المدير الجديد للموساد "دافيد برنياع" إلى احتمال وقوع اغتيالات وهجمات جديدة ضد المنشآت والعلماء الإيرانيين، في تصريح خطير خلال أول يوم لتسلّم مهامه الرسمية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال برنياع إن «البرنامج النووي الإيراني سيستمر في مواجهة القوة الكاملة لذراع الموساد». وأكد أنه «على دراية تامة بمختلف مكوّنات البرنامج النووي، وعلى دراية شخصية جداً بالمسؤولين المعنيين به، وكذلك بالمسؤولين الذين يواجهونهم» حسب تعبيره.

ورغم أن تصريحات برنياع، وُزّعت على الصحف الكيان المحتل من قبل مكتب رئيس وزراء كيان الاحتلال بنيامين نتنياهو، إلا أن التهديد المبطّن أوردته صحيفة يديعوت أحرونوت فقط.

وقال في جانب اخر من ادعاءاته إن وكالته ستقوم بمزيج من العمليات، وستستخدم التقنيات المتقدمة لإبقاء إيران تحت السيطرة، حسب تعبيره.

في نهاية حديثه، شكر برنياع رئيس الموساد السابق يوسي كوهين، مضيفاً أن بعض ما قام به كوهين خلال العمليات، والتصريحات التي أدلى بها، أحدثت فرقاً كبيراً ومصيرياً، وأن مساهمته الشخصية كانت حاسمة.

ولفت إلى أن "اسرائيل" لن تكون سلبية لمجرد أن غالبية العالم مستعدة للنظر في الاتجاه الآخر حول البرنامج النووي الإيراني.

/انتهى/

رمز الخبر 1914998

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 2 =