بايدن يسعى لفرض إجراءات عقابية ضد إيران

صرحت إحدى الوسائل الإعلام الأمريكية عن نية الرئيس جوبايدن لاستخدام خيار اجراءات العقابية ضد إيران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه تخطط الولايات المتحدة لإطلاق برنامج جديد لمعاقبة الدول التي وصفتها بأنها معادية، خاصة ايران.

ووفقًا لوول ستريت، تعيد إدارة بايدن النظر في استخدام نفوذ العقوبات الاقتصادية ضد الدول المعادية للتنسيق بشكل أفضل مع شركائها بدلاً من اتباع نهج أحادي الجانب وتجنب الأضرار الاقتصادية.

ونقل التقرير عن مسؤول أمريكي قوله إن الوثيقة التنفيذية المعدلة لسياسة العقوبات الأمريكية كانت شبه كاملة ومن المتوقع أن يتم الكشف عنها بنهاية هذا الصيف.

كما ان خلال رئاسة دونالد ترامب، استخدمت الولايات المتحدة على نطاق واسع نفوذ العقوبات لتعزيز مصالحها وسياساتها، خاصة ضد إيران والصين وفنزويلا وكوريا الشمالية.

وذكرت وول ستريت أنه سيتم شرح السياسات العقوبات الجديدة للمسؤولين الحكوميين الأمريكيين في اجتماع مع أعضاء الكونغرس، وأن السياسة الجديدة تختلف اختلافًا كبيرًا عن نهج إدارة ترامب في استخدام الضغوط الاقتصادي ضد أعداء الولايات المتحدة.

ويضيف التقرير أن سياسة الضغوط الاقتصادي على إيران وفنزويلا قلصت اقتصادهذين البلدين وقطعت علاقات كوريا الشمالية مع المؤسسات المالية والتجارية الدولية، لكن هذا ليس سوى نجاح قصير المدى.

/انتهى/

رمز الخبر 1915913

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =