"أحمد جبريل".. تاريخٌ حافلٌ من الشجاعة والنضال

بعث رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية رسالة تعزية في وفاة المجاهد الفلسطيني "احمد جبريل"، وقال ان السجل الرائع لعقود من النضال المستمر والشجاعة لأحمد جبريل في الدفاع عن القضية الفلسطينية سيكون واعداً بتحرير المسجد الأقصى.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية، اللواء محمد باقري، ارسل برقية تعزية في وفاة الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين "أحمد جبريل".

نضال وشجاعة أحمد جبريل ستبقى بمثابة سجلٍ واعد للمقاومة الفلسطينية

واكد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية في رسالته أن وفاة الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين هي خسارة وألم كبير لنا جميعا.

وأضاف: "لا شك بأن العقود التي أمضاها، أحمد جبريل، من النضال المستمر في سبيل تحرير القدس من براثن المحتلين الصهاينة الأشرار وأعداء الأمة الإسلامية، سيبقى بمثابة سجلا لامعا وواعداً للمقاومة الفلسطينية".

وختم رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية رسالته بالقول:"تعازيّ الحارة لأسرة الفقيد وقادة وأعضاء الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والشعب الفلسطيني المظلوم"./انتهى/

رمز الخبر 1916025

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 2 =