الأمین العام للمجمع العالمي لأهل البیت(ع) يهنئ بمناسبة إطلاق سراح الشيخ "ابراهيم الزكزاكي"

بعث الأمین العام للمجمع العالمي لأهل البیت(ع) رسالة إلى حجة الإسلام والمسلمين الشيخ "إبراهيم الزكزاكي" مؤسس الحركة الإسلامية النيجيرية مهنأ بإطلاق سراحه.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه نقلاً عن العلاقات العامة للمجمع العالمي لأهل البيت، بعث الأمین العام للمجمع العالمي لأهل البیت(ع) رسالة تهنئة للشيخ الزكزاكي ونص الرسالة في ما يلي:

بسم الله الرحمن الرحيم

سلام وتهنئة لسماحة الشيخ "إبراهيم الزكزاكي"

ازدادت فرحتنا وفرحة جميع احرار العالم بعيد الغدير وبمناسبة اطلاق سراح الشيخ الزكزاكي و زوجته الكريمة.

بدأ سجنكم الغير الشرعي في أيام حزن وآلام أهل البيت (عليهم السلام) في شهر صفر وانتهى في أيام فرح آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم في عيد الغدير وهذا تقارن ملهم بالنسبة لنا.

خلال هذه السنوات الست بذل المجمع العالمي لأهل البیت(ع) العديد من الجهود القانونية والسياسية والدعاية والإعلامية وحقوق الإنسان للدفاع عن سماحتكم والشيعة المضطهدين في نيجيريا؛ لأنك كنت وما زلت "رمزًا للسلام وسيادة القانون " و "حامل رسالة التعايش السلمي لأتباع الأديان" و "مدافعًا عن حقوق الإنسان والحريات".

من الواجب علينا أن أعرب عن امتناني نيابة عن أعضاء المجمع في جميع أنحاء العالم إلى: نشطاء حقوق الإنسان والمنظمات التي تدعم حقوق الانسان، وفريق المحامين، والقضاة الذين أيدوا براءتك في كلتا المحكمتين، وقبل كل شيء والأهم من ذلك إلى الأشخاص المخلصين الذين خاطروا بحياتهم وأمنهم طوال هذه السنوات وطالبوا بالحرية من خلال حضور المسيرات السلمية باستمرار.

كما أود أن أشكر رجال الدين وأتباع الديانات الأخرى الذين دعموكم إلى جانب الشيعة. هذه التجربة هي نموذج جيد للتفاعل والتقارب بين الأديان من أجل الحرية والعدالة والروحانية.

أشكر الله سبحانه وتعالى كما أتقدم بتبريك هذه المناسبة الميمونة وأسأل الله عز وجل الصحة ودوام النجاح لكم ولزوجتكم الكريمة.

﴿ما عِندَکُمْ یَنْفَدُ وَمَا عِنْدَ اللَّهِ بَاقٍ وَلَنَجزِیَنَّ الَّذِینَ صَبَروا أجرَهُمْ بِأحسَنِ ما کَانُوا یَعمَلُون﴾

رضا رمضاني

الأمین العام للمجمع العالمي لأهل البیت(ع)

18 ذي الحجة 1442

29 يوليو 2021

وجدير بالذكر انه افرج يوم الاربعاء عن رئيس الحركة الإسلامية في نيجيريا الشيخ إبراهيم الزكزاكي وزوجته بعد أن برأّت المحكمة العليا في ولاية كادونا ساحتهما من جميع التهم الموجهة لهما.

/انتهى/

رمز الخبر 1916585

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =