ايران ستنتصر في المفاوضات سواء مع القوى العظمى في العالم أو مع العالم برمته

أكد الرئيس الايراني حسن روحاني انه لم يراوده أدنى شك أن ايران ستنتصر في المفاوضات سواء مع القوى العظمى في العالم أو مع العالم برمته.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه شدد روحاني في الكلمة التي القاها اليوم الأحد في آخر اجتماع لمجلس الوزراء، قبل مغادرته السلطة، على أن ايران لم تنهزم في المفاوضات وانها ستنتصر في أية مفاوضات أخرى لو أجريت، وعزا التفوق الدبلوماسي الايراني الى وجود دبلوماسيين وحقوقيين ايرانيين أقوياء، الأمر الذي يجعل ايران تنجح في أية مفاوضات تخوضها.

ونوه روحاني الى ان الحديث عن النجاح لا يعني عدم وجود فشل وانما لو اقتطعنا نسبة الفشل من نسبة النجاح لرأينا أن نسبة النجاح تبلغ 70 بالمئة.

كما أكد روحاني أن البلاد خاضت حربا اقتصادية، وان هذه الحرب فرضت على ايران، ومن الطبيعي أن يحدث التضخم في هذه الحرب خاصة وان ظروف الحرب تختلف عن ظروف السلم، موضحا أن الحكومة قررت منع استيراد 2500 سلعة من الخارج الأمر الذي أدى الى ارتفاع اسعار هذه السلع.

وتطرق روحاني الى المشاريع التي افتتحها خلال دورتيه الرئاسيتين، ولفت الى أن عملية التنمية والازدهار وافتتاح المشاريع لم تتوقف رغم الحظر الظالم الذي فرض على البلاد.

/انتهى/

رمز الخبر 1916602

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =