عبداللهيان يعلن وضع خريطة تعاون بين طهران وكراكاس تبلغ مدتها 20 عامًا

تحدث رئيس السلك الدبلوماسي الإيراني، حسين أمير عبداللهيان، عن مشاوراته مع نظيره الفنزويلي، قائلا: "أجرينا محادثات مهمة مع بعضنا البعض واتفقنا على رسم خارطة طريق لمدة 20 عامًا من التعاون بين طهران وكراكاس".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان اليوم (الاثنين) تحدث في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفنزويلي أنه "أجرينا محادثات مهمة مع بعضنا البعض واتفقنا على رسم خارطة طريق لمدة 20 عاما من التعاون بين طهران وكراكاس ".

وتابع عبداللهيان بالقول: "قبل نهاية العام الجاري، ستعقد لجنة اقتصادية مشتركة في طهران وسنبدأ هذه الوثيقة خلال هذا الاجتماع".

وكشف وزير خارجية إيران أن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو سيقوم في المستقبل القريب بزيارة إلى طهران.

وقال: "أبرمنا اتفاقيات جيدة في جميع المجالات الفنية والاقتصادية والتجارية والعلمية والتكنولوجية والتعدين والطاقة في السنوات الأخيرة".

وشدد عبداللهيان أن "جمهورية إيران الإسلامية تدعم الشعب الفنزويلي والمؤسسات القانونية فيه، ونعتبر السياسة الأمريكية تجاه الشعب الفنزويلي سياسة غير بناءة".

وأشار رئيس السلك الدبلوماسي الى انه "تم توفير أسس الاستثمار في إيران، وسيتم الإعلان عن تفاصيلها بشكل تدريجي"، وقال أمير عبد اللهيان بالنسبة للقطاع الخاص، فإن فنزويلا هي فرصة لتطوير التعاون الثنائي، ويمكن للقطاع الخاص الدخول في تعاون في جميع المجالات".

بدوره خاطب وزير الخارجية الفنزويلي فيليكس بلاسينسيا غونزاليس المؤتمر الصحفي، حسين أمير عبد اللهيان في هذا المؤتمر الصحفي: "سيد الوزير، يشرفني أن أكون في طهران وهذه مدينة نحبها ونشعر وكأننا في وطننا".

وقال إن "إيران صديق استراتيجي للحكومة والشعب والرئيس الفنزويليين"، مضيفًا أن "زيارتي إلى إيران كانت أول زيارة خارجية لي".

ونوه إلى أن التعاون بين البلدين في مصلحة البلدين، مضيفًا: "إن البرنامج المشترك لمدة 20 عامًا هو بالتأكيد أداة لبناء بلدينا".

/انتهى/

رمز الخبر 1919003

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 5 =