الجيش الأمريكي يترك خلفه الفوضى في الخارج

قالت السفارة الروسية في واشنطن، في تغريدة على تويتر إن العسكريين الأمريكيين "يتجولون بتهور" في كل العالم، ويتركون خلفهم الفوضى.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أضافت السفارة: "نحن في حيرة من أمرنا، بسبب قلق الخدمة الصحفية في الخارجية الأمريكية والبنتاغون تجاه نشاطات قواتنا المسلحة على أراضينا الوطنية وداخل الحدود الروسية. انظرو إلى أنفسكم في المرآة. الجيش الأمريكي هو من يجوب العالم بتهور، ويترك خلفه الفوضى".

في وقت سابق من يوم الجمعة، قالت نائبة رئيس المكتب الصحفي بالخارجية الأمريكية جالينا بورتر، إن أية أخبار عن النشاط العسكري الروسي بالقرب من الحدود مع أوكرانيا تثير قلق الولايات المتحدة، وإن أي عمل عدواني سيثير قلق واشنطن بشكل خاص.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية جون كيربي، إن البنتاغون يراقب عن كثب نشاط القوات الروسية على الحدود مع أوكرانيا.

/انتهى/

رمز الخبر 1919526

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =