سنواصل أنشطتنا النووية وفق بنود الإتفاق النووي

قال مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية علي باقري كني إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية يجب أن تحافظ على طبيعتها الفنية وألا تخضع لأي ضغوط سياسية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه اضاف كبير مفاوضي الجمهورية الإسلامية الإيرانية في المحادثات النووية، علي باقري الیوم الاثنین في تصريح خاص لقناة الجزيرة:" لا سبب يدعونا للتراجع عن سياستنا النووية ما لم يلتزم الطرف الآخر، ولا خيار امام الولايات المتحدة سوى تقبل الواقع الجديد بشأن الاتفاق النووي".

وشدد على ضرورة التركيز على جدية محادثات فيينا، قائلا: تركيزنا ينصب على رفع العقوبات الجائرة.

وصرح قائلا: "سنواصل أنشطتنا النووية وتطويرها وفق بنود الاتفاق النووي ونريد من الولايات المتحدة تقديم ضمانات برفع العقوبات وتوفير ذلك في محادثات فيينا".

وبشأن الأوضاع في المنطقة قال: ان قضايا المنطقة تناقش بين دول المنطقة فقط.

/انتهى/

رمز الخبر 1919901

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 6 =