إيران حاضرة بشكل جدي في محادثات فيينا للتوصل إلى اتفاق جيد

وقال وزير الخارجية الايراني إن الجمهورية الإسلامية حاضرة في مفاوضات فيينا بإرادة جادة من أجل التوصل إلى اتفاق جيد وفعال.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان نائب وزير الخارجية والممثل الخاص لرئيس الروسي للشرق الأوسط وأفريقيا، ميخائيل بوغدانوف، الذي سافر إلى طهران لتبادل وجهات النظر مع المسؤولين الايرانيين، التقى وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان.

وأعرب وزير الخارجية الايراني، في إشارة إلى قمة منظمة التعاون الاقتصادي الأخيرة التي اُقيمت في عشق أباد، عن ارتياحه لعملية التعاون على المستوى الإقليمي، واصفاً اجتماعات الرئيس الايراني مع قادة المنطقة بالمثمرة والإيجابية. وفیما یخص محادثات فيينا، قال: إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تتواجد في هذه المحادثات بإرادة جادة للتوصل إلى اتفاق جيد وفعال شاكرا روسيا على دورها النشط في محادثات فيينا.

وقيم عبد اللهيان التعاون بين جمهورية إيران الإسلامية والاتحاد الروسي فيما يخص القضايا الإقليمية بالفعال والمفيد ، وأعرب عن استعداد ايران لاستضافة قمة عملية أستانا واجتماع وزراء الخارجية بشأن سوريا منوها الى وجهات النظر المشتركة بين ايران وروسيا في هذا الشان .

وكما رحب وزير خارجيتنا باقتراح الجانب الروسي للتعاون بين البلدين في مكافحة جائحة كورونا.

ومن جانبه قال ميخائيل بوغدانوف في الاجتماع: العلاقات الودية بين البلدين هي علاقات قديمة واستمرت بشكل متين وقوي.

وأعرب عن ارتياحه لمستوى العلاقات بين المسؤولين في البلدين وأضاف: نحن نرغب بتلقي آراء مسؤولي إيران بشأن التطورات الإقليمية. ووصف قضايا القوقاز بأنها مهمة للبلدين والمنطقة، وقال: لدى إيران وروسيا العديد من مجالات التعاون في هذه المنطقة. ووصف المسؤول الروسي انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان بأنه مصدر شك وقلق لدول المنطقة.

كما أدان العقوبات المفروضة على سوريا، مشيرا إلى أهمية العلاقات الاقتصادية مع سوريا ومساعدتها اقتصاديا.

رمز الخبر 1920073

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 2 =