استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال قرب مستوطنة "أرئيل"

اعلنت مصادر عبرية، اليوم الجمعة: "إنه تم إطلاق النار على شاب بزعم محاولته تنفيذ عملـــية طـــعن قرب مستوطنة أرائيل شمال الضفة الغربية".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قالت مصادر محلية :"إنه تم استشهاد الشاب الذي أصيب برصاص الاحتلال قرب مستوطنة " أرئيل" شمال الضفة المحتلة"

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، عن استشهاد المواطن الذي أطلق الاحتلال النار عليه شمال سلفيت، صباح اليوم الجمعة.

وأوضحت الوزارة أن الشاب الذي استشهد صباح اليوم، يدعى أمير عاطف ريان من قراوة بني حسان برصاص الاحتلال قرب بلدة حارس في سلفيت بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن.

وقال موقع 0404 العبري: "إنه تم إطلاق النار على فلسطيني بعدما حاول تنفيذ عملية طعن قرب مفرق جيتي".

وزعمت القناة الـ14 العبرية: "إن الشاب مصاب بجروح حرجة ونقل للعلاج".

وقالت القناة العبرية: "قوات الجيش بالتعاون مع الشاباك ينفذون عملية بحث لملاحقة سيارة على متنها شخصان أوصلا منفذ محاولة الطعن لمفرق جيتي".

من جانبه قال موقع حدشوت حموت العبري: "إن منفذ محاولة الطعن أصيب بجروح حرجة، وسيتم نقله خلال الأوقات القادمة إلى مستشفى "بيلينسون" بعدما أصيب بعيار ناري في بطنه".

/انتهى/

رمز الخبر 1920805

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha