وزير الخارجية الايراني يندد بالتدخل الخارجي في شؤون كازاخستان

ندد وزير الخارجية الايراني، حسين امير عبداللهيان، خلال اتصال هاتفي اليوم الاربعاء، مع نظيره الكازاخي، مختار تيلوبردي، بالتدخل الخارجي في شؤون هذا البلد مؤكداً على دعم الجمهورية الإسلامية للسيادة الوطنية في كازاخستان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزير الخارجية الايراني، حسين امير عبداللهيان، بحث عبر اتصال هاتفي اليوم الاربعاء، مع نظيره الكازاخي، مختار تيلوبردي، اهم القضايا الثنائية والاقليمية.

واكد عبداللهيان في هذا الاتصال، على ضرورة توسيع العلاقات الايجابية والقائمة على اسس الصداقة بين ايران وكازاخستان، وذلك انطلاقا من ارادة البلدين في مواصلة هذه الاواصر وتعزيزها بمختلف الصعد الثنائية والاقليمية والدولية.

واضاف، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تراقب بدقة التطورات الاخيرة في كازاخستان، مؤكدة على دعمها السيادة الوطنية وتنديدها بالتدخل الخارجي في شؤون هذا البلد.

ومن جهته، قدم وزير الخارجية الكازاخي، شرحا حول آخر التطورات في بلاده، مؤكدا على استمرار السياسة الخارجية الكازاخية في نهجها المبدئي حيال الجمهورية الاسلامية الايرانية، معتبراً الاتصال الهاتفي بين وزيري الخارجية الايراني والكازخي، مثالا على مواقف طهران الداعمة للسيادة الوطنية في كازاخستان.

ولفت إلى ان زيارة رئيس الجمهورية الكازاخي قاسم توكايوف المرتقبة الى ايران، لا تزال مدرجة على جدول الاعمال، وان نورسلطان تولي اهمية الى تنمية التعاون التجاري مع طهران.

/انتهى/

رمز الخبر 1921117

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 7 =