المحكمة الاتحادية تقرر إيقاف عمل هيئة رئاسة البرلمان المنتخبة مؤقتاً

اصدرت المحكمة الاتحادية العليا في العراق أمراً بإيقاف عمل هيئة رئاسة البرلمان المنتخبة مؤقتاً، بناءً على دعوى تقدم بها نائبان عراقيان، ومبرراتها ما شاب الجلسة الأخيرة للمجلس من مخالفات دستورية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أصدرت المحكمة الاتحادية العليا في العراق، يوم الخميس، أمراً ولائياً بإيقاف عمل هيئة رئاسة البرلمان المنتخبة مؤقتاً، بناءً على دعوى تقدم بها نائبان عراقيان.

وبحسب وثائق نشرتها وكالة الأنباء العراقية، فإن القرار جاء بناءً على طلب النائب باسم خشان، والنائب محمود داود سلمان، وتم الأخذ به نظراً لاستيفاء الدعوى جوانبها الشكلية، وأسانيدها كافة.

المحكمة الاتحادية تقرر إيقاف عمل هيئة رئاسة البرلمان المنتخبة مؤقتاً

وفي الوثيقة الرسمية المنشورة إنّه "انطلاقاً من أن للقضاء الدستوري الولاية العامة في المسائل الدستورية قررت المحكمة الاتحادية إيقاف عمل هيئة رئاسة مجلس النواب ايقافاً موقتاً لحين حسم الدعوى، والقرار ملزم للسلطات كافة استناداً للدستور وقوانين المحكمة الاتحادية".

وحول أسباب تقديم الدعوى، ذكرت الوثيقة أن النائبين قدماها على خلفية ما شاب الجلسة النيابية الأخيرة من مخالفات دستورية، ومخالفات للنظام الداخلي لمجلس النواب، وعليه طلب المدعين إصدار أمر ولائي لإيقاف كافة الإجراءات التي اتخذها، ويتخذها مجلس النواب، ورئيس المجلس، ونائبيه لحين حسم الدعاوى.

المحكمة الاتحادية تقرر إيقاف عمل هيئة رئاسة البرلمان المنتخبة مؤقتاً

وكان محمد الحلبوسي قد فاز قبل أيام برئاسة البرلمان العراقي، بعدما نال 200 صوت مقابل 14 صوتاً لمنافسه محمود المشهداني، وفي وقتٍ لاحق أعلن الحلبوسي فتح باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية، معلناً أنّ المدة هي 15 يوماً، قبل أن يرفع الجلسة. كما تم أيضاً في نفس الجلسة انتخاب حاكم الزاملي نائباً أول لرئيس مجلس النواب العراقي، والنائب شاخوان عبدالله أحمد نائباً لرئيس المجلس.

وهذه الجلسة كانت أول جلسة للبرلمان العراقي منذ أن صادقت المحكمة الاتحادية العراقية على نتائج الانتخابات، التي جرت في الـ 10 من تشرين الأول/ أكتوبر، وفاز فيها التيار الصدري بغالبية 73 مقعداً.

/انتهى/

رمز الخبر 1921135

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 5 =