“اشباح الصحراء” دخلت بغداد بحجة حماية احزاب الخنجر والحلبوسي

طالب عضو تحالف الفتح الحكومة العراقية والجهات الأمنية والاستخبارية بكشف هويات “أشباح الصحراء”، فيما أكد أن الضعف الحكومي يقف وراء توغل هذه العناصر إلى بغداد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال عضو تحالف الفتح، محمود الحياني، إن “مجاميع اشباح صحراء قدمت من الصحراء الغربية بحجة حماية مقار عدد من الاحزاب، التابعة للخنجر والحلبوسي “، مشيراً إلى أن “الضعف الحكومي هو من فتح الأبواب أمام هذه العناصر للدخول الى داخل العاصمة بغداد”.

وشدد الحياني، على الحكومة والجهات الأمنية والاستخبارية “بتشخيص هويات تلك العناصر والتحقق من اسمائهم ومعرفة تبعياتهم”.

وأوضح عضو تحالف الفتح، أن “الجهات السياسية ليس من شأنها التدخل في خطط الأجهزة الأمنية وإدخال وإخراج قوات غير معروفة الانتماء إلى بغداد”، مؤكداً أن “تأمين العاصمة والمقار الحزبية يقع ضمن واجبات الحكومة وليست ضمن مجاميع خارجة عن القانون تسمى أشباح الصحراء”.

/انتهى/

رمز الخبر 1921397

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 3 =