ما لم يتم الاتفاق على كل شيء فانه لم يتم الاتفاق على اي شيء

اشار كبير المفاوضين الايرانيين "علي باقري كني" إلى التقدم الأخير في مفاوضات فيينا المكثفة مؤكداً انه "لقد حان الوقت لاتخاذ القرار من قبل الاطراف المتفاوضة"، لافتاً إلى أنه طالما لم يتم الاتفاق على كل شيء، فانه لم يتم الاتفاق على اي شيء.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، ان مساعد وزير الخارجية في الشؤون السياسية، كبير المفاوضين الايرانيين في مفاوضات فيينا "علي باقري كني" اعلن في تغريدة له على موقع "تويتر" أن الأطراف المتفاوضة هي أقرب إلى الاتفاق من أي وقت مضى.

وجاء في تغريدة كبير المفاوضين الإيرانيين ليلة الأربعاء : "بعد أسابيع من المفاوضات المكثفة، فقد اقتربنا من التوصل إلى الاتفاق أكثرمن أي وقت مضى، إلا انه طالما لم يتم الاتفاق على كل شيء، فانه لم يتم الاتفاق على اي شيء.

وتابع "باقر كني": "النظرة الواقعية والامتناع عن الاطماع وايلاء الاهتمام بالتجربة على مدى السنوات الـ 4 الماضية تعد من الضروري لتحقيق هذا الهدف.

وختم كبير المفاوضين تغريدته قائلاً: "لقد حان الوقت لاتخاذ القرار من قبل الأطراف المتفاوضة ".

/انتهى/

رمز الخبر 1921994

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha