الحل الأفضل للتوتر مع أوكرانيا هو تخليها عن مساعيها للانضمام إلى الناتو

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، أن نقطة الخلاف مع الناتو وواشنطن هو ضم أوكرانيا الى الحلف، مشيرا إلى ان الحل الأفضل للتوتر مع أوكرانيا سيتمثل في تخليها عن مساعيها للانضمام إلى الناتو.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اكد اليوم الثلاثاء ان الحل الأفضل لانهاء التوترات مع أوكرانيا سيتمثل في تخليها عن مساعيها للانضمام إلى الناتو، مشيراً إلى أن نقطة الخلاف مع الناتو وواشنطن هو ضم أوكرانيا الى الحلف.

وفي اشارة إلى أن ظهور أسلحة نووية تكتيكية لدى أوكرانيا سيمثل تهديداً استراتيجياً لروسيا، أكد الرئيس الروسي أن حديث أوكرانيا عن الطموحات النووية يستهدف روسيا ووصلتنا الرسالة، مشيراً إلى ان الشيء الوحيد الذي تفتقده أوكرانيا هو أنظمة تخصيب اليورانيوم وهذا أمر قد تجد كييف حلاً له، وان موسكو ستكون عندئذ في مرمى الصواريخ النووية الأوكرانية.

ولفت بوتين في خطابه إلى ان التحركات المحتملة للجيش الروسي في دونباس ستعتمد على الوضع على الأرض، مؤكداً أنه من المستحيل التنبؤ بتحركات معينة للجيش الروسي في دونباس.

وفي اشارة إلى أن اتفاق سلام مينسك مات قبل وقت طويل من قرار روسيا الاعتراف بجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك صرح فلاديمير بوتين ان، اتفاق مينسك لم يعد موجوداً، مؤكداً ان روسيا كانت مهتمة بتنفيذ اتفاقات مينسك، لكن السلطات الأوكرانية هي من قضت على الاتفاق.

وعبر بوتين عن أمله في أن تسوّي أوكرانيا وجمهوريتا لوغانسك ودونيتسك خلافاتهما، مشيراً إلى ان الاتفاقيات الروسية مع دونيتسك ولوغانسك تنص على تقديم مساعدات عسكرية عند الحاجة.

واكد بوتين على ان روسيا لا يمكنها التسامح مع مواصلة الإبادة الجماعية لسكان دونباس قائلاً: سننفذ التزاماتنا في حال تطلبت الضرورة ذلك.

/انتهى/

رمز الخبر 1922131

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 14 =