ثلاثة شهداء برصاص الاحتلال من بلاطة وقلنديا وداخل المحتل

ارتقى فجر اليوم الثلاثاء 15 مارس 2022 ثلاثة شهداء برصاص الاحتلال من مخيم بلاطة وشاب من مخيم قلنديا وآخر من الداخل المحتل من مدينة رهط بالنقب المحتل بعد إطلاق قوات الاحتلال النار صوبه بحجة تعرض قواتها للخطر.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزارة الصحة أعلنت عن ارتقاء شهيد من قلنديا هو الشاب علاء شحام في العشرينيات من عمره، بعد إصابته برصاص حي في الرأس، كما أصيب 6 شبان آخرين برصاص الاحتلال (الحي)، وجميعهم نقلوا للعلاج في مجمع فلسطين الطبي.

واستشهد الفتى نادر هيثم ريان 17 عاماً برصاص الاحتلال صباح اليوم الثلاثاء، بعد اقتحام قوات الاحتلال لمخيم بلاطة، حيث أصيب الفتى هيثم برصاص الاحتلال في الصدر جرى على إثرها نقله إلى مستشفى رفيديا في المدينة قبل أن يعلن عن استشهاده.

وأطلقت قوات الاحتلال النار على المواطنين في المخيم، حيث أصيب 3 مواطنين بجروح إحداها خطيرة.

في حين استشهد الشاب سند "سالم الهربد" فجراً، برصاص أفراد وحدة "المستعربين" في الشرطة في مدينة رهط بالنقب بعد إطلاق الشهيد النار على قوات الاحتلال .

وقالت مصادر محلية: "إن الشاب يبلغ من العمر 27 عامًا، وهو والد لثلاثة أطفال".

وقالت الشرطة الإسرائيلية في بيان مقتصب صباح اليوم: إنه قبل وقت قليل، خلال نشاط مقاتلي وحدة المستعربين في رهط بهدف اعتقال مشتبهين اثنين، فُتحت النيران الحية تجاه القوات".

وزعم بيان الشرطة: أن قواتها تعرضت للخطر من جراء إطلاق النار، وأنه "حيّدت المسلح الذي شكل خطرًا على حياتها.

وادعت الشرطة أنها عثرت على مسدس وذخيرة، كما نشرت صورة لما قالت إنه مسدس كان بحوزة الشهيد.

/انتهى/

رمز الخبر 1922585

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha