الثورة الإسلامية ماضية في طريق النمو والتطور

أكد نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية في إيران، العميد علي فدوي، اليوم الأربعاء، ان الثورة الاسلامية هي على الدوام في حال الغليان والتولد وماضية سريعا في طريق النمو والتطور.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية، العميد علي فدوي، اشار في كلمة له اليوم الاربعاء خلال ملتقى لرواد استخبارات عمليات الوحدات القتالية خلال فترة الحرب المفروضة من قبل النظام العراقي البائد ضد الجمهورية الاسلامية (1980-1988)، الى انتصار الثورة الاسلامية بقيادة الامام الخميني (رض) وانهاء الحكم الملكي الذي دام في البلاد 2500 عام قائلاً: "لقد قوضت الثورة الاسلامية نظام الحكم الملكي بصورة وكأنه لم يكن موجودا في الاساس ولهذا السبب فقد بدات مظاهر العداء للثورة وشنت 87 دولة الحرب ضد الجمهورية الاسلامية على مدى 8 اعوام".

وتابع: "ان جبهة الحق منتصرة وجبهة الباطل بدات الحرب ضدها الا ان عشاق الثورة ادوا الواجب وحققوا انجازا عظيما، فهنيئا لمن استشهد منهم وهنيئا لمن مازال يخدم في الميدان، هذا الميدان الجديد يشمل ابعادا اوسع من قدرات جبهة الحق".

ولفت نائب القائد العام لحرس الثورة الى ان الباري تعالى وعد بانتصار حزب الله دوما في هذا الميدان على حزب الشيطان واضاف: انه بناء على ذلك لم ينتصر حزب الشيطان على مدى الاعوام الـ 43 الماضية وفقا لوعد الله تعالى، والثورة الاسلامية ماضية في طريقها.

وأضاف العميد فدوي: "لقد شهدتم قبل ايام كيف تفاجأ السعوديون امام المقاتلين اليمنيين الذي اصابوا 14 نقطة استراتيجية سعودية بشكل متزامن. هؤلاء المقاتلون هم محبون للثورة الاسلامية وان هذه الصيغة مستمرة ولا نهاية لها".

وفي الختام صرح نائب القائد العام لحرس الثورة قائلاً: "ان شباب اليوم هم كشباب مرحلة الثورة والدفاع المقدس (1980-1988) ويتمتعون بذات الخصال، ذلك لان الثورة الاسلامية هي على الدوام في حال الغليان والتولد وماضية سريعا جدا في طريق النمو والتطور".

/انتهى/

رمز الخبر 1923063

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha