الشعب الإيراني الثوري سيُكبّد العدو هزيمة كبرى تضاف إلى هزائمه السابقة

أكد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية، يوم الثلاثاء، ان الشعب الإيراني الثوري سيكبد الاعداء هزيمة كبرى تضاف الى هزائمه التي تلقاها خلال الـ43 سنة الماضية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية، العميد علي فدوي، قال في حديثه خلال مراسم أقيمت بطهران بمناسبة الذكرى السنوية لاستشهاد الشهيد القائد حسن همداني: "ان الدول الاوروبية تعلن بشكل رسمي ان على الناس ان يجمعوا الحطب من أجل التدفئة في الشتاء، وهذا فشل ذريع تواجهه جبهة الباطل في الغرب، لأنها تسعى لإيجاد الشقاق في جبهة الحق".

ووضح العميد فدوي أن جبهة الحق تمر بانتصارات كبرى، مشددا على ان شعبنا الثوري سيكبد الاعداء مرة اخرى هزيمة كبرى، وستضاف هذه الهزيمة الى الهزائم العديدة طيلة 43 عاما الماضية.

وأضاف: "عار على الذين يتبعون أميركا وبريطانيا والصهاينة، وقاموا بممارسات بتوجيه منهم، فهم كحد أقصى يكلفونا بعض الاذى ولن يتمكنوا من فعل أي شيء".

وأردف العميد فدوي، ان خبثاء العالم يتصورون انهم تمكنوا من تغيير شبابنا من خلال الفضاء الافتراضي، مضيفا: "مثلما هرع شبابنا في عقد الثمانينيات وسطروا حماسة الدفاع المقدس طيلة ثماني سنوات، خلال العقد الاول من الثورة الاسلامية، فإن شباب هذا العقد يقارعون العدو في خطوط تبعد عن الوطن عدة آلاف الكيلومترات".

/انتهى/

رمز الخبر 1927119

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha