كوريا الشمالية تتهم واشنطن بإنتاج أسلحة بيولوجية في أوكرانيا

اتهمت كوريا الشمالية، اليوم الأحد، الولايات المتحدة بتصنيع أسلحة بيولوجية في أوكرانيا، مكررة بذلك اتهامات وجهتها موسكو إلى واشنطن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية إنّ واشنطن "أقامت عدداً من المختبرات البيولوجية في عشرات البلدان والمناطق، بما في ذلك أوكرانيا، في تحدٍ للمعاهدات الدولية"، مشيرة إلى عناصر "اكتشفتها" روسيا.

كذلك، اتهمت بيونغ يانغ واشنطن بأنّها "الراعي الشرير للإرهاب البيولوجي الذي يلقي البشرية في الدمار"، وبشنها "حرباً بكتيرية" في الحرب الكورية في خمسينيات القرن الماضي.

وكانت الصين وكوريا الشمالية وروسيا قد كررت اتهامات من هذا النوع في الماضي، فيما نفت واشنطن ذلك. واتهمت موسكو واشنطن بتمويل أبحاث لتطوير أسلحة بيولوجية في أوكرانيا، التي دخلتها القوات الروسية في أواخر شباط/فبراير.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية أنّها قدّمت الدعم، على مدى السنوات الـ20 الماضية، لـ 46 مختبراً ومؤسسة صحية ومركز تشخيص أمراض في أوكرانيا، زاعمةً أنّ التعاون كان "لأغراض سلمية".

وفي شباط/فبراير، قالت بيونغ يانغ إنّ السياسة الأميركية هي "السبب العميق للأزمة الأوكرانية". واعترفت كوريا الشمالية رسمياً بجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك شرقي أوكرانيا.

/انتهى/

رمز الخبر 1925431

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha