الكيان الصهيوني يمارس جرائمه في ظل صمت المحافل الدولية

ادان وزير الخارجية الايراني خلال اتصال هاتفي، مع نظيره الصوري الأعمال الوحشية للكيان الصهيوني المحتل، مشيراً إلى ان مثل هذه الأعمال تجري في ظل صمت المحافل الدولية وبعض ادعياء حقوق الإنسان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه بحث وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان مع نظيره السوري فيصل المقداد حول آخر المستجدات في غزة والأعمال الإجرامية للكيان الصهيوني التي ادت الى استشهاد مجموعة من المدنيين الفلسطينيين، وخاصة النساء والأطفال العزل.

وادان وزير الخارجية الايراني الأعمال الوحشية للكيان الصهيوني المحتل، مشيراً إلى ان مثل هذه الأعمال تجري في ظل صمت المحافل الدولية وبعض ادعياء حقوق الإنسان.

ومن جهته، أشار وزير الخارجية السوري فيصل المقداد إلى محادثته الهاتفية مع الأمين العام للأمم المتحدة بشأن الحاجة إلى تحرك دولي لمنع استمرار السياسة العدوانية للكيان الصهيوني، وأدان الهجمات التي ينفذها هذا الكيان ضد الأبرياء والمدنيون في غزة.

/انتهى/

رمز الخبر 1925750

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha