وعي الشعب الإيراني دعم قوى الأمن لوأد فتنة العدو

وجه القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي رسالة تهنئة الى قائد قوات الامن الداخلي العميد حسين اشتري بمناسبة حلول يوم قوات الامن الداخلي أكد فيها ان قوات الشرطة والمواطنين هما من أهم مواقع بناء الثقة وتعزيز رأسمال البلاد على جميع الصعد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان القائد العام لحرس الثورة الاسلامية، اللواء حسين سلامي، أشاد في رسالته بوعي وادراك الشعب الايراني الذي دعم وساند ووقف الى جانب قوات الامن الداخلي وباقي الاجهزة الامنية والاستخبارية لوأد فتنة العدو في احداث الشغب والسعي لتقسيم البلاد رغم الحرب النفسية والسلوك الداعشي وعنف مثيري الشغب وحماتهم، وهذا يعتبر رأسمالا كبيرا يدعم قوة الوطن الاسلامي ويثير الحقد والحسد لدى اعداء ايران والشعب الايراني.

واشاد اللواء سلامي باليقظة الانسانية والجهوزية والوعي والاقتدار العملي الذي تجلى لدى الشرطة الايرانية المقتدرة والمحترفة في المواجهة الناجحة للمخططات الشيطانية للاعداء الرامية لاحداث شرخ ومواجهة بين الشعب الايراني واركانه الامنية، مؤكدا ضرورة دعم هذا المسار ومواصلته.

/انتهى/

رمز الخبر 1926980

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha