اللواء سلامي يحذر النظام السعودي من سلوكه والتحكم في وسائل إعلامه

وفي إشارة إلى أذى وسائل الإعلام التابعة للنظام السعودي، حذر القائد العام لحرس الثورة الاسلامية هذا النظام وقال: احذر من سلوكك وسيطر على إعلامك.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال قائد حرس الثورة الاسلامية  اللواء حسين سلامي اليوم في مناورات اقتدار من قبل القوات البرية التابعة لحرس الثورة الاسلامية في منطقة أراس: ان هذه المناورات تظهر اننا نسعى بكل قواتنا من أجل سلامة شعبنا.

وأضاف: إيران أرض آمنة وحدودها آمنة أيضًا. نحن ارسلنا هذه الرسائل لجيراننا. سياستنا هي الصداقة والأخوة مع جميع جيراننا وهذا هو مبدأ سياستنا الأساسية وطالما أن الجيران أو غيرهم لا يريدون التآمر أو العداء للأمة الإيرانية فان سياستنا لن تتغير.

وأكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية: ما دامت كل دولة وقوة تتفاعل معنا في التعايش السلمي، وفي تفاعل سياسي واقتصادي وأمني صحيح ، فنحن أصدقاء وأخوة معهم. لكننا نريد من جيراننا أن يحلوا مشاكلهم مع بعضهم البعض من خلال أساليب عدم الاعتداء واللاحرب وغير العسكرية ومن خلال التفاعل السياسي، لأن لدينا مصالح في هذه المنطقة، وأحيانًا إذا حدث تغيير في زاوية من هذا المنطقة، ستتأثر مصالحنا الوطنية بالتأكيد، واذا حدث خطر في ذلك الحال أننا لم نكن محايدين وندافع عن مصالحنا الحيوية.

وأضاف اللواء سلامي: لكن تركيزنا على الجيران هو حل القضايا بالحوار وليس اللجوء إلى حلول أخرى. نحن ندافع عن حدودنا ومصالحنا وأمننا وهذا مبدأ لنا. خطنا الأحمر هو أن لا شيء يتغير وأن كل شيء يُنظر إليه على أساس حق السيادة والاعتراف بوحدة أراضي الدول المجاورة. هذا مهم بالنسبة لنا. كما يعبر المنطق السياسي والعلاقات الدولية والقواعد القانونية عن نفس الشيء.

وحذر القائد العام لقوات الحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي النظام السعودي، بان يراقب سلوكه وسلوك وسائل الإعلام الممولة من قبله والتي تحرض ضد الجمهورية الإسلامية الايرانية.

/انتهى/

رمز الخبر 1927229

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha