أمن العراق من أمن إيران/ لن نتسامح مع استمرار تحركات الإرهابيين ضد أمن البلاد

التقى أمين المجلس الأعلى للأمن العراقي قاسم الاعرجي، الذي يرأس وفدًا أمنيا رفيع المستوى في طهران اليوم السبت، بوزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أكد وزير الخارجية الايراني في هذا اللقاء على العلاقات المتنامية بين طهران وبغداد في كافة المجالات، مشددا على تعاون البلدين في المجال الأمني بما في ذلك ضرورة التصدي للإرهابيين المسلحين من منطقة كردستان العراق. 

وأكد حسين أمير عبد اللهيان أن العلاقات بين البلدين هي علاقات استراتيجية ومتميزة وقال نحن نعتبر أمن العراق من أمن إيران، مضيفا: نظرا للعلاقات الجيدة بين الجمهورية الإسلامية الايرانية وجمهورية العراق، فإننا لا نتوقع أن تكون أراضي منطقة كردستان العراق منطلقا لأعمال إرهابية وتهديدا لإيران.

وطالب عبداللهيان بغداد ومنطقة كردستان العراق بتحمل كامل المسؤولية في التصدي للجماعات الإرهابية والفصل العنصري انطلاقا من منطقة كردستان العراق.

وأضاف وزير الخارجية الايراني انه : لطالما أردنا عراقًا مزدهرًا وحرًا ومستقلًا ولا نريد شيئًا سوى الخير للحكومة والشعب العراقي ، لكننا لن نتسامح مع استمرار التواجد المسلح للإرهابيين في منطقة كردستان وتحركاتهم ضد امن إيران.

بدوره قال أمين مجلس الأمن العراقي في هذا اللقاء إن الدستور العراقي لا يسمح بأنشطة الافراد والحركات التي تهدد الجيران.

وأكد الاعرجي أن أي اجراء غير امني ضد إيران سيواجه من قبل الحكومة المركزية وحكومة منطقة كردستان ، وأن العراق يعتبر أمن إيران من أمنه./انتهى/

رمز الخبر 1927196

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha