السعودية تقبل بشروط "انصار الله" مقابل تمديد الهدنة

كشفت صحيفة الاخبار اللبنانية اليوم الثلاثاء على ان الرياض قبلت بشروط صنعاء في ما يتّصل بالملفات الإنسانية، وعلى رأسها ملفّ رواتب موظفي الدولة، مقابل تمديد الهدنة السارية في اليمن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه بينت المصادر انه سيتمّ صرف هذه الرواتب وبالعملة الصعبة وفقاً لكشوفات العام 2014، على أن تحملها طائرة خاصة شهرياً إلى العاصمة اليمنية. كما سيتمّ توسيع وجهات مطار صنعاء الدولي لتشمل كلّاً من مصر وقطر والأردن والهند وماليزيا، ستُرفع جميع القيود عن دخول الواردات إلى ميناء الحديدة.

وكشفت المصادر أن وفداً سعودياً، برئاسة السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر، زار صنعاء في أعقاب مغادرة الوفد العُماني إياها، حيث خاض مفاوضات مباشرة مع «أنصار الله» من أجل وضْع

اللمسات الأخيرة لاتفاق الهدنة الجديدة تمت خلال زيارة وفد سعودي برئاسة السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر، حيث خاض مفاوضات مباشرة مع «أنصار الله».

وكان رئيس أركان القوات التابعة لـ"أنصار الله"، عُرضت أمامه خريطة تُظهر جميع المواقع الحيوية التي تستطيع الحركة استهدافها، وجرى التشديد على أنه لن يُسمح ببقاء مطار الرياض مفتوحاً في مقابل إبقاء مطار صنعاء مغلَقاً، فيما نبّه قائد «أنصار الله»، السيد عبد الملك الحوثي، ضيوفه، إلى أن أيّ محاولة لكسر الحظر المفروض على تصدير النفط من جنوب البلاد وشرقها، ستقابَل بتوسيع دائرة الاستهداف.

/انتهى/

رمز الخبر 1929811

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha