سيد حسن الخميني : يوم القدس رمز لتلاحم الشعوب الاسلامية

استقبل حجة الاسلام السيد حسن الخميني في حسينية جماران بطهران امين عام حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين رمضان عبدالله والوفد المرافق.

وافادت وكالة مهر للانباء ان حفيد الامام الراحل رحب في هذا اللقاء الذي جرى في مكتب الامام الخميني (رض) بالامين العام لحركة الجهاد الاسلامي والوفد المرافق له مؤكدا ان القضية الفلسطينية كانت من الهواجس المهمة للامام الراحل والمسؤولين الايرانيين وقال : ان المسؤولين والشعب الايراني يعتبرون انفسهم دوما في خندق واحد مع الشعب الفلسطيني الشريف في جهاده ضد الكيان الصهيوني.
واشار الى تسمية يوم القدس من قبل الامام الخميني (رض) ووصفه بانه مؤشر على الاهتمام العميق لمؤسس الجمهورية الاسلامية الايرانية تجاه القضية الفلسطينية مضيفا : ان يوم القدس رمز لتلاحم الشعوب الاسلامية وخاصة الشعب الايراني مع الفلسطينيين.
وتطرق السيد حسن الخميني في جانب آخر من حديثه الى دور الجهاد الاسلامي في التطورات على الساحة الفلسطينية وقال : ان مرونة السلطات الاسرائيلية وتقديمها التنازلات هو انتصار عظيم لم يتحقق عن طريق المحادثات السياسية او الاتصالات بين مختلف الدول حول القضية الفلسطينية وانما تحقق من خلال المقاومة المثيرة للاعجاب التي ابداها المناضلون الفلسطينيون.
واضاف قائلا : يجب عدم تجاهل الدور الكبير والفريد لحركة الجهاد الاسلامي في هذا الانتصار.
ودعا السيد حسن الخميني الاحزاب والمسؤولين والشعب الفلسطيني الى توخي اليقظة والحذر لافشال المخططات الصهيونية التوسعية في بث الفرقة بين صفوف الشعب الفلسطيني.
واعتبر نزع سلاح المقاومة الفلسطينية مؤامرة يحاول تمريرها اعداء الشعب الفلسطيني , واكد ان المقاومة هي السبيل الوحيد لمواجهة الكيان الصهيوني , داعيا الفلسطينيين الى التمسك بالثوابت المشتركة والحفاظ على الوحدة واحباط المؤامرات المثيرة للتفرقة والحرب الاهلية.
واعرب حجة الاسلام السيد حسن الخميني في ختام حديثه عن امله في تشكيل حكومة تتضمن مطالب الشعب الفلسطيني في اقرب وقت ممكن.
وكان رمضان عبدالله قد استعرض في مستهل هذا اللقاء الاوضاع في فلسطين مشيدا باهتمام المسؤولين والشعب الايراني بالقضية الفلسطينية./انتهى/
رمز الخبر 227747

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha