الحكيم التقي آيه الله السيستاني ومقتدي الصدر بمدينه النجف الاشرف

التقي رئيس المجلس الاعلي للثوره الاسلاميه في العراق " عبد العزيز الحكيم " في مدينه النجف الاشرف (160 كلم جنوب بغداد) المرجع الديني فيها آيه الله السيد علي السيستاني ومقتدي الصدر.

 ونقلت وكاله مهر للانباء عن الصحافه الفرنسيه ان رئيس المجلس الاعلي للثوره الاسلاميه في العراق - رئيس الائتلاف العراقي الموحد في البرلمان (128 نائبا), صرح بعد لقائه آيه الله السيستاني " كلما آتي الي النجف اسعي للقاء السيد السيستاني وقد تباحثنا حول الامور الجاريه في البلد والتطورات السياسيه والامنيه والخدماتيه ووضعناه في صوره هذه التطورات وكانت له توصيات تحث الحكومه والدوله الي تقديم ما يمكن من الخدمات " .
 ولدي اجابته عن سوال هل طرح موضوع الفيدراليه في هذا اللقاء قال" لم يتم الخوض في مثل هذه التفاصيل المهم اصل الموضوع وموقفه من ضروره تقديم الخدمات وان تقف الحكومه الي جانب الناس " .
 
من جهه اخري , وردا علي سوال حول زياره قام بها الي مقتدي الصدر في منزل الاخير بمنطقه الحنانه وسط مدينه النجف الاشرف, واستمرت ساعتين قال الحكيم " زيارتي كانت ردا لزيارته ".
 وجدد الحكيم في هذا اللقاء مطالبته باقليم فيدرالي في وسط العراق وجنوبه , معتبرا ان هذه الخطوه تشكل ضمانه بعدم عوده الديكتاتوريه الا ان رئيس جبهه التوافق (44 نائبا) عدنان الدليمي رد قائلا " ليس هناك اي مبرر لاقامه اقليم في جنوب العراق ونعارض ذلك المبدا كونه سيودي الي تقسيم العراق " .  / انتهي/

 

رمز الخبر 378588

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 6 =