الغرب يواجه اعتراضات بشأن نطاق العقوبات على ايران

قال دبلوماسيون إن الدول الغربية التي تريد تشديد العقوبات التي فرضها مجلس الأمن الدولي على ايران بشأن برنامجها النووي المدني عرضت بعض التنازلات في مسعى للتغلب على اعتراضات الصين وروسيا.

 وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن رويترز ان الدبلوماسيين قالوا ان الدول الغربية تخلت عن اقتراح بفرض حظر اجباري على سفر مجموعة من المسؤولين الايرانيين لكن هناك محاولات لتشديد حظر طوعي على السفر .
 
ويعكف سفراء ألمانيا والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن وهي امريكا وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين على صياغة قرار يأملون في طرحه على أعضاء المجلس وعددهم 15 هذا الاسبوع .
 
ولم تتمخض مفاوضات استمرت أسبوعين في نيويورك عن أي قرار بهدف زيادة العقوبات على طهران لرفضها وقف تخصيب اليورانيوم .
 
وهناك تصور عن مجموعة واسعة من العقوبات التي يمكن فرضها وقال السفراء انه تم التوصل لاتفاق عام بشأن فرض قيود على القروض التي تقدم لحكومة ايران, لكن هناك خلافا بشأن مقترحات لوقف ضمانات التصدير وتوسيع قائمة بأسماء مسؤولين وجماعات وشركات سيتم تجميد أرصدتها .
 وقال سفير روسيا لدى الامم المتحدة فيتالي تشوركين يوم الاحد ان المحادثات "تتحرك ببطء الى الامام والى الوراء ", وان الاتفاق يتم بشكل تدريجي للغاية ./انتهى/

رمز الخبر 460572

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 8 =