بوش يعترض بالفيتو على مشروع يطالب بالانسحاب من العراق

أعلن البيت الابيض ان الرئيس الاميركي جورج بوش اعترض مستخدما حق النقض (الفيتو) على مشروع قانون للانفاق العسكري يلزمه بالبدء في سحب القوات المقاتلة الامريكية من العراق هذا العام.

 وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن رويترز ان بوش قال في كلمة عبر التلفزيون عقب استخدامه حق النقض للمرة الثانية فحسب خلال رئاسته "تحديد موعد نهائي للانسحاب انما هو تحديد لموعد نهائي للفشل وهذا أمر ينم عن لامبالاة بالعواقب ".
 جاء استخدام بوش لحقه في النقض في ذكرى مرور أربع سنوات على كلمة القاها تعلن انتهاء العمليات القتالية الرئيسية في العراق تحت شعار "المهمة انجزت ".
 وهتفت مجموعة من المحتجين على حرب العراق خارج بوابة البيت الابيض "أوقفوا الحرب الآن ".
 وبموجب التشريع الذي فاز بتأييد اربعة جمهوريين فحسب في الكونجرس يجب ان يبدأ سحب القوات الامريكية بحلول اول يوليو/ تموز او في موعد لا يتعدى اول اكتوبر تشرين الاول مع هدف غير ملزم هو سحب جميع القوات المقاتلة بحلول 31 من مارس/ آذار .
 وكان الزعماء الديمقراطيون في مجلس النواب يعتزمون اجراء تصويت اليوم الاربعاء لاحباط النقض الذي استخدمه الرئيس الاميركي ولكن لانهم لا يملكون الاصوات الكافية للتغلب على هذا النقض فانهم تعهدوا بمواصلة السعي من أجل تغيير المسار.
 وقالت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب "الرئيس يريد اعطاءه حرية تصرف مطلقة, والكونجرس لن يمنحه ذلك ".
 ووعدت بيلوسي بالعمل مع بوش من اجل الوصول الى موقف مشترك واستدركت بقولها "ولكن بيننا بون شاسع الآن ".
 وقال هاري ريد زعيم الاغلبية في مجلس الشيوخ "يخطيء الرئيس اذا ظن انه باعتراضه بحق النقض على هذا المشروع سيمنعنا من العمل لتغيير اتجاه هذه الحرب "./انتهى/
رمز الخبر 479484

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =