حجم التبادل الاقتصادي بين ايران والعراق يصل الى 4 مليارات دولار

قال رئيس لجنة الصناعة في غرفة التجارة والصناعة والمناجم الايرانية العراقية المشتركة ان حجم التبادل التجاري بين البلدين ارتفع من مليار دولار قبل عامين الى 8ر2 مليار دولار العام الماضي ومن المتوقع ان يصل العام الجاري الى 4 مليارات دولار.

وافادت وكالة مهر للانباء ان محمود حجتي قال على اعتاب عقد الملتقى والمعرض الاول لفرص الاستثمار في الادوية والصحة والعلاج في ايران والعراق الذي سيفتتح في 20 يونيو / حزيران الجاري في طهران : بما ان العراق يمتلك خصائص مشتركة مع ايران من الناحية الدينية , فان استراتيجيتنا الحصول على حصة اكبر في السوق العراقية كل عام.
واشار الى العلاقات الدبلوماسية الحسنة بين ايران والعراق مضيفا : نظرا الى الصلات بين البلدين فان هناك مجالا لتنمية الصادرات , حيث تحتل ايران المركز الثالث في التبادل التجاري مع العراق , وان غرفة التجارة بصفتها مؤسسة خاصة وبالتنسيق مع الحكومة والجهات المعنية تعتزم احتلال مركز متقدم من خلال زيادة الصادرات.
ورحب حجتي بعقد ملتقى الفرص الاستثمارية في الدواء والصحة والعلاج في ايران والعراق بطهران , مشيرا الى ان العام الماضي شهد اقامة عدة ملتقيات ومعارض متخصصة في مجالات الطاقة والصيرفة والتأمين والبتروكيمياويات , وان غرفة التجارة المشتركة تعتزم اقامة معارض متخصصة في مجالات الصحة والعلاج والادوية والبناء والمواد الانشائية والصناعات الغذائية والفندقة والسياحة واعادة اعمار العراق والنفط والغاز والكهرباء والماء سواء في داخل ايران او العراق من اجل زيادة الصادرات الايرانية.
واضاف : ان وجود 9 مراكز تجارية حدودية مشتركة وتأسيس فروع للمصارف الايرانية في العراق والتسهيلات التي يوفرها مركز التنمية التجارية للمصدرين مثل اقامة معارض متخصصة ودائمية تعد من اهم المزايا التي تشجع المنتجين على تصدير سلعهم.
واكد حجتي ان الحظر الاقتصادي ليس له اي تأثير على حجم التبادل التجاري بين ايران والعراق وان مشاركة الوفود العراقية في هذا الملتقى يعتبر شكلا من اشكال كسر الحظر الاقتصادي.
يذكر ان الملتقى والمعرض الاول لفرص الاستثمار في الادوية والصحة والعلاج في ايران والعراق سيعقد في 20 يونيو / حزيران الجاري في طهران وبمدة يومين./انتهى/

 

رمز الخبر 702735

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =