قالت جماعة عراقية تحتجز ثلاثة يابانيين في بيان أذاعته قناة العربية التلفزيونية اليوم الخميس ان الامريكيين ورعايا قوى الاحتلال الاخرى بالعراق سيكونون الاهداف الرئيسية لعمليات الخطف.

واوضحت وكالة انباء مهر نقلا عن رويترز ان قناة العربية التي يقع مقرها في دبي قالت ان سرايا المجاهدين سلمت رسالة بخط اليد بهذا المحتوى لصحفي فرنسي أفرجت عنه الجماعة امس الاربعاء.
وأفرجت الجماعة عن الصحفي بعد ثلاثة أيام من خطفه بالقرب من بغداد وذلك بعد أن تأكدت أنه "لا يمثل الاحتلال الامريكي".
من جهة اخري قال جيران ومسؤولو مستشفى إن هجوما صاروخيا قتل اما وابنيها الشابين شمالي بغداد اليوم وأصاب بجروح
بالغة ابنتيها .
وسقط صاروخان على منازل في منطقة سكنية في بعقوبة التي تقع على مسافة 65 كيلومترا شمالي العاصمة بغداد في حوالي الساعة الخامسة صباحا (0100 بتوقيت غرينتش). وانهارت الجدران وانتشرت الانقاض بين المنازل ودمرت سيارة.
وفي مستشفى بعقوبة رقدت الابنتان في عنبر احداهما شبه فاقدة الوعي وكلاهما لحقت بهما أصابات بالغة. وفي الخارج وضعت ثلاثة نعوش في انتظار الجنازة والدفن.
وأنحى السكان باللوم في الهجوم على قوات الاحتلال الامريكي.وقال الجيش الامريكي إنه لم تتوفر لديه على الفور معلومات. وقالت الشرطة المحلية إنها مازالت تحاول معرفة ما حدث.
الى ذلك ،  قال متحدث عسكري أمريكي اليوم ان جنديين
أمريكيين قتلا في هجومين أحدهما بمدينة سامراء والآخر بالموصل بشمال العراق خلال الاربع والعشرين ساعة الماضية.
/ انتهى / .

رمز الخبر 70802

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha