رايس تدعو الاوروبيين الى التوحد في مواجهة روسيا

اتهمت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس روسيا بأنها تزداد "تسلطا" و"عدوانية", داعية الاوروبيين الى التوحد لمنعها من "الاستفادة من عدوانها" في جورجيا.

 وقالت رايس في خطاب القته في معهد الدراسات جرمن مارشال فاند في واشنطن ان اعمال روسيا في جورجيا "تعبر عن تدهور في سلوكها منذ سنوات ", حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.
 واضافت ان "الصورة التي ترتسم نتيجة هذا السلوك هي ان روسيا تزداد تسلطا في الداخل وعدوانية في الخارج ".
 وقالت ان "ترشح روسيا لعضوية منظمة التجارة العالمية هو حاليا موضع شك, ان انضمامها الى منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي في اوروبا هو كذلك ايضا ".
 واجتمعت البلدان الاعضاء في منظمة التجارة العالمية الخميس لمناقشة انضمام روسيا الى المنظمة لكنها ارجأت مناقشاتها الى تشرين الثاني/ نوفمبر من دون معالجة الموضوع كما علم من مصدر قريب من المفاوضات.
 واعترفت رايس على ما يبدو بتباينات مع بعض البلدان الاوروبية حول هذه النقاط ودعت البلدان الغربية الى "توحيد صفوفها وكلمتها ".
 وقالت "لا نستطيع ان نوافق على الآراء التي يبديها بعض المسؤولين الروس الذين يعتقدون انه اذا ما مارسنا ضغوطا كافية على بعض البلدان واذا ما أرهبناها وهددناها وضربناها سنستسلم وننسى وينتهي بنا الامر بالخضوع ".
 واضافت رايس "يتعين على الولايات المتحدة واوروبا الا تسمحا لروسيا بالاستفادة من عدوانها لا في جورجيا ولا سواها ".
 وقالت ان "هدفنا الاستراتيجي الآن هو ان نقول بوضوح للمسؤولين الروس ان خياراتهم تضعهم في طريق ذات اتجاه واحد: هو طريق العزلة الطوعية وفقدان تأثيرهم في العالم "./انتهى/

رمز الخبر 752339

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 3 =