استخدمت القوات البريطانية المروحيات القتالية في أعقاب هجوم شنته مليشيات عراقية بقذائف المورتر على مقرها اليوم الأحد مما أسفر عن مصرع أربعة عراقيين وتدمير عدد من الممتلكات.

واضافتوكالة انباء مهر نقلا عن محطة الـCNN   التلفزيونية الاخبارية ان الهجوم الذي وقع في الثانية صباحاً، بالتوقيت المحلي، استهدف  مقر محافظ المدينة، حيث مقر القوات البريطانية في مدينة العمارة التي تبعد 300 كليومتراً جنوب شرقي العاصمة العراقية، بغداد. ولم يتضح بعد وقوع ضحايا بريطانيين جراء هذا الهجوم.
واستخدمت القوات البريطانية المروحيات القتالية لقصف عدد من المباني في ضاحية
صادق بالمدينة، وفق ما افاده شهود عيان.
وقال صبيح حسن، الذي وقف بجوار مسكنه الذي دمره القصف "لقد حامت المروحيات فوق
المنطقة ومن ثم بدأت القصف .
وقتل في القصف شقيق حسن بجانب مولود عمره ثمانية أشهر وعجوز في الستينات من
العمر.
وأسفر القصف عن إصابة ثمانية أشخاص، على الأقل بجراح، وفق شهادات العائلات
المتضررة.
وشوهد العديد من المباني المدمرة والمهدمة جزئياً في المنطقة المستهدفة.

ونقى المتحدث باسم الجيش البريطاني علمه باندلاع أعمال عنف في العمارة التي شهدت امس السبت اشتباكات بين ميليشيات مقتدى الصدر، والجنود البريطانيين في قوات الاحتلال .
/ انتهى / .
رمز الخبر 76915

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 10 =