بشار الاسد : علاقات ايران وسوريا انموذج مناسب لعلاقات شاملة

اعتبر الرئيس السوري بشار الاسد ان العلاقات بين طهران ودمشق انموذج مناسب لعلاقات شاملة , معتبرا العدوان الامريكي على الاراضي السورية بانه يندرج ضمن سياسات واشنطن الفاشلة لزرع الخلاف بين سوريا والعراق.

وافادت وكالة مهر للانباء ان وزير الخارجية منوجهر متكي الذي يزور دمشق حاليا التقى مع الرئيس السوري بشار الاسد.
واعلن متكي في هذا اللقاء تضامن ايران شعبا وحكومة مع سوريا الشقيقة شعبا وحكومة , منددا بشدة بالعدوان الامريكي على الاراضي السورية.
واضاف : ان هذا العدوان يدل على عجز امريكا وفشل سياساتها الاقليمية واحتلال العراق.
واضاف وزير الخارجية : ان استخدام امريكا للاراضي العراقية للعدوان على سوريا يستهدف بث الخلافات وتوسيع نطاق انعدام الامن في المنطقة , ولكننا على ثقة بان تدبير ويقظة الدول الصديقة في المنطقة وخاصة ستحول دون نجاح مثل هذه السياسات المثيرة للتوتر والمحكومة بالفشل.
واعتبر متكي الزيارة الاخيرة للرئيس السوري بشار الاسد الى الجمهورية الاسلامية الايرانية قد ادت الى ترسيخ العلاقات الاستراتيجية والصلبة بين البلدين , مضيفا : لا توجد اية عقبة للاستفادة من الامكانيات الجديدة لتنمية العلاقات الى اقصى حد.


من جانبه اعرب الرئيس السوري بشار الاسد في هذا اللقاء عن شكرة لتضامن الشعب والحكومة الايرانية مع الشعب السوري , مؤكدا ان علاقات ايران وسوريا انموذج مناسب لعلاقات شاملة , وستتوطد من خلال استمرار المشاورات بين مسؤولي البلدين على الاصعدة الثنائية والاقليمية والدولية.
واعتبر بشار الاسد العدوان الامريكي على سوريا آخر محاولات واشنطن في مواصلة سياسات ادارة بوش الفاشلة لبث الخلاف بين سوريا والعراق.
وجرى خلال هذا اللقاء بحث آخر المستجدات الاقليمية ومن بينها قضايا فلسطين ولبنان والعراق , والتأكيد على ضرورة وحدة الفصائل الفلسطينية لمواجهة المؤامرات الصهيونية./انتهى/      

رمز الخبر 777353

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha