لاريجاني: مذكرة الجنائية الدولية بشأن الرئيس السوداني تسيء الى كل المسلمين

اعتبر رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني أن مذكرة الإعتقال الصادرة عن المحكمة الجنائية الدولية بحق الرئيس السوداني تمثل إساءة علنية الى حكومة وشعب السودان والى جميع مسلمي العالم.

 وافادت وكالة مهر للأنباء ان لاريجاني أشار في تصريح للصحفيين لدى وصوله ظهر اليوم العاصمة السودانية الخرطوم, الى مذكرة الاعتقال الصادرة عن المحكمة الجنائية الدولية بحق الرئيس السوداني عمر البشير, قائلا "ان اولئك الذين يدعون الدفاع عن حقوق الإنسان قد بدأوا بدعمهم لإصدار هذه المذكرة غير القانونية, بداية ملائمة لإصدار مذكراتهم ".
 واضاف لاريجاني, "ان الادارة الاميركية التي كشفت عن طبيعتها المعادية للبشرية من خلال جرائمها في سجون ابو غريب وغوانتنامو المرعبة ومهاجمتها للعراق وقتلها نحو 800 ألف شخص في هذا البلد ومهاجمتها افغانستان وتحويلها عرس الى عزاء, أثبتت أنها لا تملك الحق في التشدق بحقوق الإنسان, ولو انها ارادت الدفاع عن حقوق الانسان فمن الأفضل لها أن تحقق في جرائم الكيان الصهيوني في غزة ".
 واعتبر رئيس مجلس الشورى الإسلامي أن مذكرة الإعتقال الصادرة عن المحكمة الجنائية الدولية بحق الرئيس السوداني تمثل إساءة علنية الى الحكومة والشعب في السودان والى جميع مسلمي العالم, مشددا على ان الهدف من زيارته لهذا البلد هو تقديم الدعم التام لرئيس الجمهورية والحكومة والشعب في السودان والاحتجاج على مذكرة الاعتقال./انتهى/

رمز الخبر 844592

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha