متكي: قضايا أفغانستان لا تحل بالطرق العسكرية

أعتبر وزير الخارجية منوجهر متكي, ازدياد انتاج المخدرات في أفغانستان مؤشر على فشل التواجد الأجنبي وعدم جدوى الحل العسكري لقضايا هذا البلد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان متكي وصف خلال لقائه عصر اليوم الاربعاء مع نائب رئيس البرلمان الأفغاني أمان الله بيمان, العلاقات التي تربط بين برلماني الجمهورية الإسلامية الإيرانية وأفغانستان بأنها على مستوى جيد, معتبرا تبادل الزيارات بين مسؤولي البلدين يساعد على التقريب بين وجهات النظر وتنمية التعاون الثنائي بين البلدين .
وأكد أن قضايا المنطقة ينبغي أن تحل بواسطة دول المنطقة, معتبرا أن التدخلات الأجنبية لم تأت ِ بنتائج ايجابية على الإطلاق .
كما اعتبر ان تنامي وتيرة انعدام الأمن في المنطقة وازدياد انتاج المخدرات في افغانستان مؤشر على فشل التواجد الأجنبي في افغانستان وعدم جدوى الحل العسكري لقضايا هذا البلد .
من جانبه أشاد أمان الله بيمان في هذا اللقاء, بالاقتدار العسكري للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة لا سيما الانجازات العسكرية والأمنية الأخيرة التي حققتها ايران .
ووصف دور الجمهورية الإسلامية الإيرانية في التطورات الجارية في أفغانستان بأنه إيجابي ومفيد, قائلا "نحن لن نسمح مطلقا أن تكون الحدود الأفغانية منطلقا لإعتداءات على الجمهورية الاسلامية الايرانية "./انتهى/

رمز الخبر 1045362

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha