اللواء صفوي : علينا ان نتآهب لكل الاحتمالات.

قال المستشار العسكري لقائد الثوره الاسلاميه اللواء يحيي رحيم صفوي ان الغموض يلف المنطقه وثمه احداث تلوح في الافق ومن هذا المنطلق علينا ان نتآهب لاي طاريء ولا نسمح للعقوبات ان تترك اثرا سلباعلي مجتمعنا.

وافاد مراسل وكاله مهر للانباء ان اللواء صفوي اضاف خلال كلمه القاها في حفل للصيدليين التعبويين :اننا نقع في منطقه يلفها الغموض و ثمه تعقيدات تحيط بالمنطقه حيث ان الولايات المتحده بعد انهيار الاتحاد السوفيتي السابق اصبحت القوه الوحيده المسيطره في العالم.
واشار المستشار العسكري الاعلي لقائد الثوره الاسلاميه الي احداث الحادي عشر من ايلول في الولايات المتحده قائلا ان الاداره الاميركيه في عهد الرئيس الاسبق جورج بوش استغلت هذا الحادث وقامت بشن هجوم علي المنطقه بغيه الاستيلاء علي الموارد النفطيه التي تشكل نسبه 65 بالمائه من احتياطات النفط في العالم.
واضاف ان الهدف الثاني من الهجوم الاميركي علي دول المنطقه هو السيطره العسكريه الكامله ومحاصره الصين وروسيا واليابان و حتي الدول الاوروبيه ايضا.
واشار اللواء رحيم صفوي الي الامكانيات الموجوده في الدول الاسلاميه قائلا ان العالم الاسلامي يتكون من 57 دوله و يبلغ عدد سكان الدول الاسلاميه الي مليار و 600 مليون نسمه ومساحتها تبلغ 31 مليون كيلومتر مربع ومواردها النفطيه تصل الي75 بالمائه من اجمالي الطاقه الموجوده في كل العالم مما يجعل العالم الاسلامي قوه قادره علي مواجهه الاطماع الاميركيه والصهيونيه./ انتهي وا/
رمز الخبر 1142562

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =