لجنة الأخلاق التابعة للفيفا توقف القطري بن همام شهراً بسبب قضية رشوة

قررت لجنة الأخلاق التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الأحد في زيوريخ إيقاف القطري محمد بن همام، رئيس الاتحاد الآسيوي، لمدة شهر والمتهم في إطار قضية فساد تتعلق بانتخابات رئاسة الفيفا المقررة الأربعاء.

وأكد رئيس لجنة التحقيق الناميبي بتروس داماسيب أن "التحقيق سيستمر شهراً مع إمكانية أن تمتد بضعة أيام أخرى، ما دفعنا إلى اتخاذ هذه الإجراءات وجود بعض القلق بالتدخل في التحقيق".
ومن جهته أكد السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أنه حزين لاتهامات الفساد التي طالت عدة مسؤولين داخل الاتحاد، وأضاف "أعطت لجنة الأخلاق حكمها ولا أريد أن أدخل في تفاصيله. كل ما أريد قوله هو أنني حزين لما حصل وأن صورة الفيفا تضررت كثيراً من هذه القضية".
وتم تثبيت موعد الانتخابات لمنصب رئيس الفيفا في موعدها الأربعاء المقبل في الأول من حزيران، علماً أن بن همام سحب الأحد ترشيحه لمنصب الرئيس ولم يبق إلا بلاتر في السباق لخلافة نفسه.
وكانت لجنة الأخلاق فتحت تحقيقا ببن همام وجاك وارنر رئيس الكونكاكاف اثر التصريحات التي أدلى بها تشاك بلايزر عضو اللجنة التنفيذية للفيفا والأمين العام للكونكاكاف إلى الأمين العام للاتحاد الدولي جيروم فالكه بخصوص "احتمال خروقات" لقانون الأخلاق ارتكبت من قبل بعض مسؤولي الهيئة الكروية الدولية.
ويشير التقرير الى اجتماع عقد يومي 10 و11 أيار الماضي في مقر اتحاد الكاريبي لكرة القدم وحضره وارنر وبن همام وتطرق لانتخابات رئاسة الفيفا المقبلة.
يذكر أن بلاتر وبن همام كان حليفين قويين إذ أن الأخير دعم الأوّل في حملته لانتخابات رئاسة الفيفا عام 1998 ضد السويدي لينارت يوهانسون رئيس الاتحاد الأوروبي في حينها، وانتخب بن همام رئيسا للاتحاد الآسيوي للمرة الأولى عام 2002، وقد انتخب في السادس من كانون الأوّل الماضي لولاية ثالثة على التوالي تنتهي في 2015./انتهى/

رمز الخبر 1324323

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 0 =