فنلندا تراجع صفقة اسلحة للسعودية بسبب بواعث قلق

ذكر موقع اخباري فنلندي على الانترنت ان فنلندا تراجع صفقة اسلحة بقيمة 150 مليون يورو مع السعودية وسط بواعث قلق بعض الساسة من احتمال ن تستخدم السلطات الاسلحة في نهاية المطاف ضد مواطنيها.

وقال موقع صحيفة فيركوتيست المرتبط بالائتلاف الوطني الحاكم ان صفقة الاسلحة التي عقدتها شركة باتريا المصنعة للاسلحة والمملوكة للدولة ستزود السعودية بقذائف مورتر بقيمة 150 مليون يورو (204 مليون دولار) في اكبر صفقة اسلحة تبرمها فنلندا منذ اكثر من عشر سنوات.
وأكد مسؤول في وزارة الدفاع الفنلندية ان الحكومة تراجع صفقة قذائف المورتر الخاصة بشركة باتريا وستقرر قريبا ما اذا كانت ستسمح بها. ولم تؤكد الوزارة قيمة الصفقة او الدولة التي ستشتري قذائف المورتر.
وقال الموقع الاخباري ان ساسة من الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر اثاروا تساؤلات حول ما اذا كانت القذائف قد تستخدم في اي وقت ضد مدنيين مع اجتياح الانتقاضات المؤيدة للديمقراطية ارجاء العالم العربي.
ولم يذكر ما اذا كان هناك اي وزير سيعارض الاتفاق ونقل عن عضو بالحزب الاشتراكي الديمقراطي قوله انه يجب الموافقة على الصفقة.
وفي العام الماضي أعلنت باتريا التي تمتلك فيها شركة الدفاع الجوي والفضاء الاوروبية 26.8 في المئة من الاسهم انها وقعت اتفاقا لبيع 36 من انظمة قذائف المورتر لكنها لم تكشف عن هوية المشتري او قيمة الاتفاق./انتهى/

 
رمز الخبر 1458304

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 5 =