71 عنصرا من زمرة المنافقين الارهابية غادروا العراق

وصل 71 من عناصر زمرة المنافقين الارهابية الى البانيا بعد مغادرتهم العراق، حسبما افاد بيان لمنظمة الامم المتحدة السبت.

ونقل البيان الذي اوردته وكالة الصحافة الفرنسية، عن ممثل الامم المتحدة في العراق مارتن كوبلر انه "وصل الآن ما مجموعه واحد وسبعون من الرجال والنساء من سكان مخيم الحرية في أمان إلى البانيا".
واشار كوبلر الى قبول البانيا توطين مائتين وعشرة من عناصر زمرة المنافقين الارهابية الذين يسكنونا الآن في مخيم الحرية /ليبرتي/، في الاطراف الغربية من بغداد.
واشار البيان الى وصول 27 من زمرة المنافقين الارهابية الى البانيا، هذا الاسبوع.
وكان عناصر آخرون في هذه الزمرة الارهابية غادروا العراق، بينهم 14 وصلوا في 17 من ايار/مايو الماضي، الى البانيا.
وذكر كوبلر بانه "بالاضافة الى البانيا، عرضت المانيا قبول اعادة توطين حوالي مائة من سكان المخيم في أراضيها".
واعلنت البانيا في آذار/مارس الماضي انها مستعدة لاستقبال 210 عناصر من زمرة المنافقين الذين يعيشون في معسكر ليبرتي .
ومعسكر ليبرتي قاعدة عسكرية اميركية سابقة قريبة من بغداد تؤوي منذ بداية العام ثلاثة آلاف من زمر المنافقين الارهابية. وبموجب اتفاق بين العراق والامم المتحدة يعتبر هذا المعسكر محطة لعناصر هذه الزمرة قبل مغادرتهم العراق.
وقبل ليبرتي كان المنافقون يقيمون في معسكر اشرف (80 كلم شمال شرق بغداد) قبل ان تقرر الحكومة العراقية اغلاقه ونقلهم الى ليبرتي بانتظار ترحيلهم الى بلد ثالث.
وكان نظام صدام البائد سمح لزمرة المنافقين الارهابية بالاقامة في معسكر اشرف بهدف مساندته في حربه العدوانية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية (1980-1988)./انتهى/
 
رمز الخبر 1823842

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =