ظريف يلتقي مع وزيري خارجية المجر وكوبا في نيويورك

التقى وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية في نيويورك مع وزيري خارجية المجر وكوبا ومساعد وزير خارجية كوريا الشمالية على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة.

وافادت وكالة مهر للانباء ان وزيري خارجية ايران المجر اكد خلال لقائهما على وجود ارضيات مشتركة وامكانيات عديدة لدى البلدين في الاجواء الجديدة تتطلب توسيع العلاقات ومجالات التعاون بين طهران وبودابست اكثر من ذي قبل.
واشار وزير الخارجية محمد جواد ظريف الى اهمية العلاقات بين البلدين , مؤكدا استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لتعزيز العلاقات مع المجر في ضوء امكانيات البلدين.
وفي هذا السياق اعتبر ظريف ان التعاون البرلماني الجيد وتشكيل مجموعة الصداقة البرلمانية وتبادل الزيارات والمشاورات السياسة المنظمة لمساعدي وزيري خارجية البلدين هي خطوات بناءة.
واعتبر وزير الخارجية ان تنمية التعاون الاقتصادي بين ايران والمجر بصب بمصلحة البلدين.
من جانبه قدم وزير الخارجية المجري في هذا اللقاء تهانيه الى ظريف بمناسبه تسلمه منصب وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية , معربا عن اعتقاده بضرورة تطوير العلاقات التاريخية بين البلدين.
واكد وزير الخارجية المجري على اهمية التعاون بين البلدين في المجالات الجامعية والعلمية والتعليمية والتجارية والزراعية.
واضاف : ان الرسالة السياسية للقاء اليوم تدل على رغبة البلدين في تطوير العلاقات الثنائية.
وخلال لقائه مساعد وزير الخارجي الكوري الشمالي , اشار ظريف الى العلاقات الجيدة بين ايران وكوريا الشمالية عل الاصعدة الثنائية والمتعددة الجوانب والدولية.
ونوه وزير الخارجية الى قرب حلول الذكرى الاربعين لاقامة العلاقات الدبلوماسية بين ايران وكوريا الشمالية.
من جانبه اشار مساعد وزير الخارجية الكوري الشمالي الى تبادل الوفود بين البلدين , مؤكدا ان العلاقات الوثيقة بين البلدين تمضي قدما الى الامام.
وشرح سياسات بلاده الاقتصادية ومشاريعها التنموية , مشيرا الى التعاون المشترك بين البلدين.
كما استعرض مساعد وزير خارجية كوريا الشمالية آخر التطورات في شبه الجزيرة الكورية.
والتقى وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايراني محمد جواد مع نظيره الكوبي برونو رودريغز , حيث اكد الوزيران على تطوير العلاقات بين طهران وهافانا في جميع المجالات.
واشار ظريف الى سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية تجاه دول امريكا اللاتينية , معربا عن ارتياحه للتعاون الوطيد بين ايران وكوبا.
كما اعتبر وزير الخارجية الايراني المشاورات والتعاون بين البلدين في المحافل والمنظمات الدولية , امرا بناء وهاما.
واكد ظريف على اهمية عقد الاجتماع السادس عشر للجنة الاقتصادية المشتركة بين ايران كوبا في اطار تنظيم العلاقات الاقتصادية بين البلدين.
من جانبه اشار وزير خارجية كوبا الى العلاقات المتينة والودية بين طهران وهافانا , وعبر عن تقديره للسياسات المبدئية الي تنتهجها الجمهورية الاسلامية الايرانية على الصعيد الدولي , معربا عن تمنياته بالموفقية للحكومة الايرانية الحادية عشرة.
ورحب رودريغز بالاجواء التي نجمت عن مفاوضات ايران مع مجموعة (5+1) , والمكالمة الهاتفية بين الرئيسين الايراني والامريكي , معتبرا ان هذه الاجواء ستمنع الاجراءات التعسفية.
وشرح وزير الخارجية اكوب يكذلك آخر المستجدات في منطقة امريكا اللاتينية والبحر الكاريبي وخاصة انشطة المنظمات الاقليمية./انتهى/
 
رمز الخبر 1828641

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 7 =